السويحلي يعيد نشر تصريحاته عقب انطلاق معركة طرابلس

السويحلي يؤكد ثباته على موقفه بإعادة حفتر للرجمة

أخبار ليبيا 24ـ خبر

أعاد الرئيس السابق للمجلس الأعلى للدولة، عبد الرحمن السويحلي، نشر ما صرح به يوم 5 أبريل 2019م، وذلك لمرور عام على معركة طرابلس، مؤكدًا أنه لا زال على موقفه حتى اليوم.

السويحلي قال، في تدوينته التي أعاد نشرها عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، “‏أرادها حفتر حربًا فلتكن حربًا وسيدفع هو ثمنها وليس المُغرر بهم.. هذه المرة لابد أن تكون معركة شاملة لاجتثاث مشروع عودة الاستبداد من جذوره أينما وجد نهائيًا”.

وأضاف “‏نستهجن بيانات دولية للتهدئة تشارك فيها دول متورطة في دماء الليبيين كفرنسا وأبوظبى.. لا تهدئة قبل اندحار العصابة إلى جحرها في الرجمة”.

وتابع “‏كذلك، لا مجال بعد اليوم لحزب (الجماعة) الانتهازي أن يركب موجة التصدي للمجرم حفتر للمُتاجرة بتضحيات الرجال، كما تعود طيلة المدة الماضية، للبقاء في المشهد والاستمرار في التغلغل في مفاصل الدولة”.
واختتم: “‏التصدي لهم وقطع الطريق عليهم هدف أساسي لحماية مشروع الدولة المدنية الديمقراطية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى