مؤسسة النفط: خسائر إقفال النفط بلغت 3,893 مليار دولار أمريكي

57

أخبار ليبيا 24 – اقتصاد

أكدت المؤسسة الوطنية للنفط بطرابلس، أن الانخفاض القسري وغير القانوني في إنتاج النفط تسبّب في خسائر مالية تجاوزت 3,893 مليار دولار أمريكي منذ 17 يناير الماضي.

وقالت المؤسسة في نشرتها حول تبعات إقفال انتاج النفط أمس الجمعة، إن هذه الخسائر تعني أنّ الاقتصاد الليبي والاحتياطات المالية في تراجع مستمر كلّ يوم بسبب الإقفالات غير القانونية للمنشآت النفطية.

وأعلنت المؤسسة، أن المستوى الحالي لإنتاج النفط في ليبيا بلغ 92,731 برميل في اليوم بحلول يوم الأربعاء الماضي، داعية كافّة الأطراف في البلاد إلى رفع الحصار المفروض على منشآتها النفطية واستئناف انتاج النفط والغاز، وذلك من أجل النهوض بالاقتصاد الوطني وضمان تواصل الإمدادات إلى الشعب الليبي.

وأوضحت المؤسسة، أن إغلاق العديد من منشآت المؤسسة الوطنية للنفط بشكل غير قانوني في 17 يناير الماضي، منوهة إلى أن ذلك تسبب في إيقاف عمل مصفاة الزاوية، الأمر الذي دفع المؤسسة لزيادة وارداتها من المحروقات حتّى تتمكّن من تلبية الاحتياجات الأساسية للشعب الليبي.

وأشارت المؤسسة الوطنية للنفط، إلى أنها تقوم بتوفير المحروقات لسكان كافة المناطق الشرقية عن طريق الموانئ المتاحة على طول الساحل الليبي، مؤكدة أن نقل المحروقات إلى المناطق الجنوبية لا يزال أمرا صعبا نظرا لتردّي الأوضاع الأمنية.

وأضافت المؤسسة في سياق نشرتها، أن تقوم أيضا بتوزيع بعض الشحنات على عدة موانئ على طول الساحل الليبي؛ بسبب عدم منح المؤسسة الوطنية للنفط الميزانيات الكافية لشراء المحروقات، وذلك لضمان إيصال المحروقات إلى كافّة المناطق.

ولفتت المؤسسة، إلى أنها سبق وأن قامت ناقلة أنوار ليبيا بتفريغ جزء من شحنتها في طرابلس وباقي الشحنة في بنغازي من منتج بنزين سيارات، مبينة أن هذا خير دليل على أنّ المؤسسة الوطنية للنفط تقوم بكل ما في وسعها لضمان تمتع كل المناطق بالوقود.

المزيد من الأخبار