إدارة ملف كورونا فاشلة.. عميد بلدية تاجوراء: عمداء البلديات أمهلوا الرئاسي 24 ساعة لتحقيق مطالبهم

عميد بلدية تاجوراء: مضى نحو أسبوعين ولم ييحقق الرئاسي شىء للبلديات

أخبار ليبيا 24 – متابعات 

كشف عميد بلدية تاجوراء، حسين بن عطية، تفاصيل اجتماع عمداء 24 بلدية، من مناطق طرابلس الكبرى والغربية وباطن الجبل وبعض البلديات الجنوبية.

بن عطية قال – في مقابلة له مع فضائية “ليبيا الأحرار” الذرع الإعلامي لجماعة الإخوان المسلمين – إنه تم عقد اجتماع بين 55 عميد بلدية في التاسع عشر من مارس الجاري، مع رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، كي تتقدم البلديات بمطالبها.

وتابع “البلديات تعاني، فعلى مدار 6 سنوات لم يتحقق فيها شيء، وللأسف الآن مضى نحو أسبوعين، ولم يتحقق شيء للبلديات، مما اضطرها للاجتماع، وتحديد مطالبها وتحديد موقف واضح، وهذا يمثل 24 بلدية”.

وأضاف “نطالب بنقل اختصاص وصلاحية الإيراد المحلي، واعتماد ميزانيات طارئة وعاجلة لمواجهة جائحة كورونا، واتخاذ موقف من وزارة المالية والصحة، فجائحة كورونا بدأت بالانتشار في ليبيا، وسط غياب كامل لأي إجراءات عاجلة وفاعلة، فنرى الأزمة تمتد في كل دول العالم، وتلك الدول تملك إمكانيات هائلة ولكن في ليبيا لا نملك شيء”.

وواصل “الليبيون يرون الفشل الكبير في التعامل مع هذه الأزمة وتجاهل البلديات بالكامل، وسيارات الإسعاف ليست الحل الأمثل لإنهاء أزمة كورونا، فهناك حل شامل لتجاوز هذه الأزمة، منها الإجراءات الوقائية الاستباقية لنتجاوز الأزمة”.

وأردف عميد بلدية تاجوراء “لدينا احتياجات للبلدية التي يدعوها السراج لتوعية المواطنين والقيام بدورها، وأكد أول أمس على دعم البلديات، فأين هو هذا الدعم؟، ونريد توضيح الدعم الذي قُدم لنا فيما يتعلق بجائحة كورونا”.

واختتم “اتفقت البلديات الحاضرة جميعًا بمهلة 24 ساعة لتحقيق المطالب، ومنها ستنظر في الخطوة القادمة، وهناك رؤية واضحة للعمداء المتضررين، فهناك عمداء بلديات يعانون اليوم ولا يملكون دينارًا واحدًا لمواجهة الأزمة، وهناك إدارة فاشلة وغائبة عنها الرؤية في إدارة ملف كورونا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى