تماسيح وأسماك..اكتشاف مثير ومفاجئ في الصحراء الكبرى جنوب غرب ليبيا

436

أخبار ليبيا24

ذكرت الجمعية الليبية لحماية الحياة البرية أنه تم تسجيل اكتشاف مثير ومفاجئ في الصحراء الكبرى جنوب غرب ليبيا في جبال “تادرارت أكاكوس”

وأوضحت الجمعية عبر حسابها الرسمي على “فيسبوك” أن سجلات أحفورية بينت أن المياه تدفقت منذ زهاء 12 ألف عام، مؤكدة أن 17,551 بقايا حفريات يمكن التعرف عليها فوق جبال “تادرارت أكاكوس”.

وأكدت الجمعية أن من بين الحفريات التي تم اكتشافها تماسيح و منها 80% تنتمي إلى الأسماك التي تغذى عليها البشر الأوائل، خلال فترة “هولوسين.”

وأضافت الجمعية الليبية لحماية الحياة البرية أن الحفريات شملت أيضا مجموعة بقايا الثدييات والطيور والزواحف والرخويات، وغيرها من البرمائيات التي كانت تعيش بالمنطقة.

ولفتت الجمعية إلى أن الأسماك والتماسيح قضى عليها الصيد الجائر وتبين أن تغيرات مناخية هائلة حدثت في المنطقة وأدت إلى تكوين أكبر الصحاري الحارة في العالم.

وأفادت الجمعية أن زهاء 66.4% من بقايا الأسماك الموجودة في المنطقة تعود لسمك السلور Clariidae، و33.6% من البلطي، مشيرة إلى أن أسماك السلور امتلكت أجهزة تنفس تتيح لها استنشاق الهواء في المياه الضحلة شديدة الحرارة.

A – B بقايا متحجرة من سمك السلور، C-D البلطي، E بقايا تمساح

 

المزيد من الأخبار