الشاطر: ما الضمانات التي قدمت للسفير الأمريكي من “مواطنه” حفتر

الشاطر منزعج من استئناف حكومة الوفاق المشاركة بحوارات 5+5

153

أخبار ليبيا24

تساءل، عبدالرحمن الشاطر، عضو مجلس الدولة، عن الضمانات التي قُدمت لسفير الولايات المتحدة الأمريكية إلى ليبيا، ريتشارد نورلاند، من قبل القائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، الذي وصف أنه “مواطن أمريكي”.

وقال الشاطر في على تويتر، “ماذا يملك سفير الولايات المتحدة الأمريكية من ضمانات تعهد بها له مواطنه حفتر؟”.

وتابع، “هل يثق فيما يُقطع له من وعود من مجنون بالسلطة لم يثبت مطلقا على وعد قطعه وعرف بنقض الوعود؟”.

ورأى الشاطر، أن قرار حكومة الوفاق باستئناف المشاركة في المسار العسكري للجنة العسكرية الليبية المشتركة 5+5 في جنيف، مكافأة للقائد العام للجيش الوطني، على قصف ميناء طرابلس، كما أنها طعنة جديدة لقوات بركان “بركان الغضب” التابعة لحكومة الوفاق.

وقال الشاطر، “إن العودة إلى مسار 5+5 مكافأة له (أي حفتر) على قصفه لميناء طرابلس، وطعنة جديدة لبركان الغضب”.

وكانت حكومة الوفاق قد أعلنت عقب استهداف الجيش الوطني الليبي لشحنة أسلحة بميناء طرابلس تعليق المشاركة في حوارات اللجنة العسكرية بجنيف، غير أنها أعدلت عن ذلك وقرر استئناف المشاركة من جديد.

وكانت السفارة الأمريكية قد رحّبت بقرار حكومة الوفاق استئناف مشاركتها في حوارات اللجنة العسكرية، الأمر الذي ربما يكون قد أزعج الشاطر.

وواصل الشاطر حملته المعهودة في انتقاد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، مشيرًا إلى أنه انفرد بقرارات الاتفاقي السياسي “الصخيرات” لنفسه.

وقال الشاطر، “لما يكون عندنا معمر القذافي ويحكم 42 سنة منفردا بالسلطة والقرار بعد أن سرق الدولة وعطل الدستور والنتيجة دمار وتخلف”.

وتابع، “وعندما يكون لدينا فايز السراج ويحكم 4 سنوات منفردا بالقرار وسرق الاتفاق السياسي والنتيجة قصف مدمر لطرابلس، لنفكر في حل قبل الندم”.

المزيد من الأخبار