خارجية الوفاق تتهم قوات الجيش بانتهاك قرارات مجلس الأمن بقصفها للأحياء بطرابلس

خارجية الوفاق: قصف طرابلس وقع بعد ساعات من صدور قرار مجلس الأمن القاضي بوقف إطلاق النار جنوب العاصمة

65

أخبار ليبيا 24 – متابعات

اتهمت وزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني قوات الجيش الليبي بانتهاك قرارات مجلس الأمن الدولي بشأن وقف إطلاق النار، وقصفها للأحياء السكنية في طرابلس.

وأعربت الوزارة في بيان لها أمس الخميس، عن إدانتها واستنكارها إزاء ما تتعرض له بعض المناطق بالعاصمة طرابلس من قصف عشواني بالصواريخ من قبل ما وصفتها “بميليشيات حفتر” والذي أدى إلى مقتل إمرأة وجرح آخرين، واصفة إياه “بالعمل الجبان”، حسب تعبيرها.

وقالت الوزارة، إن “هذا القصف يأتي بعد ساعات فقط من صدور قرار مجلس الأمن القاضي بوقف إطلاق النار جنوب العاصمة طرابلس الأمر الذي يدل على عبثية هذه الميليشيات وعدم اكتراث قادتها بالقرارات الأممية ولا بالقانون الدولي”.

وطالبت وزارة الخارجية بحكومة الوفاق، مجلس الأمن والمنظمات الدولية باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لمتابعة هذا القرار ووضعه موضع التنفيذ ومحاسبة هذه “الميليشيات المارقة” على انتهاكها الصريح لهذا القرار، وفق نص البيان.

وكان مجلس الأمن الدولي قد صوت الأربعاء بالأغلبية على مشروع قرار وقف إطلاق النار في ليبيا المقدم من بريطانيا، والذي بدوره يعزز نتائج مؤتمر برلين الدولي بشأن الأزمة الليبية.

وتشهد عدة أحياء سكنية وسط العاصمة طرابلس منذ أيام قصفا عشوائيا أدى إلى سقوط عدد من الضحايا في صفوف المدنيين،  رغم إعلان طرفي القتال في 12 يناير الماضي التزامهما بوقف إطلاق النار.

المزيد من الأخبار