تبون: يجب منع تدفق السلاح وإبعاد كل أجنبي عن ليبيا

الرئيس الجزائري: حل الأزمة الليبية ينبغي أن يكون ليبي - ليبي

أخبار ليبيا 24 – سياسة

قال رئيس جمهورية الجزائر عبد المجيد تبون، إن هناك تطابق تام ومطلق في وجهات النظر بين الجزائر وتونس على كل المستويات من بينها القضايا الجهوية والدولية وفي مقدمتها الملف الليبي.

وشدد تبون – في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس التونسي قيس سعيد اليوم الأحد بمقر رئاسة الجمهورية في الجزائر العاصمة – على أن حل الملف الليبي ينبغي أن يكون ليبي – ليبي، مؤكدا على ضرورة إبعاد ليبيا عن كل ما هو أجنبي عنها ومنع تدفق السلاح.

وأكد تبون، على ضرورة أن تكون تونس والجزائر هما بداية الحل للأزمة الليبية، من خلال عقد لقاءات مع كل الليبيين والقبائل الليبية في الجزائر أو في تونس للانطلاق في مرحلة جديدة لبناء مؤسسات جديدة تؤدي إلى انتخابات عامة وبناء أسس جديدة للدولة الليبية الديمقراطية، بشرط قبول الأمم المتحدة هذا الاقتراح.

وفي سياق آخر، أضاف الرئيس الجزائري أن مكافحة الإرهاب ستستمر مع تفعيل كل الآليات لمحاربة الإرهاب على الحدود، مشيرا إلى أن أمن واستقرار تونس من أمن واستقرار الجزائر، مضيفا أن الطرفين اتفقا خلال محادثاتهما على تنمية المناطق الحدودية والتكامل الاقتصادي بين البلدين، وفق قوله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى