الكبير يطالب المجتمع الدولي بمساعدتهم لإنهاء إغلاق النفط

الكبير: الموارد توزع بشكل عادل في ليبيا وإن المصرف ينشر تقارير دورية عن معاملاته المالية

157

أخبار ليبيا 24 – اقتصاد

طالب محافظ مصرف ليبيا المركزي بطرابلس الصديق الكبير، المجتمع الدولي بمساعدتهم على إنهاء إغلاق النفط المستمر منذ أسبوع من قبل مواليين لخليفة حفتر، حسب قوله.

وحذر الكبير خلال لقاء مع وكالة “بلومبرغ” الأمريكية، من خطورة إغلاق النفط على الاقتصاد الليبي، واصفا هذا الإغلاق بـ”الرصاصة في الرأس”، على حد تعبيره.

وقال الكبير، إنه من المبكر تقييم الضرر الناجم عن الإغلاق الذي أدى إلى توقف صادرات النفط وأجبر المؤسسة الوطنية للنفط على إعلان القوة القاهرة، بعد عام من النمو الاقتصادي والإصلاحات الاقتصادية في ليبيا.

ونفى محافظ مصرف ليبيا المركزي بطرابلس، صحة الادعاءات بشأن التوزيع غير العادل والانفاق غير الموحد بين المدن في ليبيا، قائلا إن “التوزيع للموارد عادل في ليبيا وإن المصرف ينشر تقارير دورية عن معاملاته المالية”.

وأضاف الصديق الكبير، أن النفط كان مصدر 93% من دخل الدولة و70% من إنفاقها وغالبه في بند المرتبات، لافتا أنه جاهز لكي يتنحى عن المنصب، إذا أخذ في الاعتبار بكل شروط الاتفافية السياسية في ليبيا التي وقعت في 2015.

يذكر أن المؤسسة الوطنية للنفط بطرابلس، قد أكدت تراجع إنتاج النفط إلى حوالي 284 ألف برميل في اليوم نتيجة إغلاق عدد من الموانئ وتعطل الإنتاج في عدد من الحقول النفطية، موضحة أن الاقتصاد الليبي تكبد خسائر بلغت 318 مليون دولار منذ يوم 18 يناير الجاري وحتى يوم الجمعة الماضية الموافق 24 يناير.

المزيد من الأخبار