أردوغان: حفتر فرّ هاربًا من موسكو وسنلقنه الدرس اللازم

غضب تركي من رفض حفتر التوقيع على اتفاق هدنة في موسكو

1٬362

أخبار ليبيا24ـ سياسة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، إن القائد العام للجيش الوطني، المشير خليفة حفتر وافق بداية الأمر على توقيع اتفاق الهدنة يوم الإثنين، إلا أنه “فرّ هاربا من موسكو”.

وأضاف، أردوغان في كلمة أمام الكتلة النيابية لحزب العدالة والتنمية التركي، “لا يمكننا البقاء مكتوفي الأيدي حيال ما يحدث في ليبيا، والذين يلطخون ليبيا بالدم والنار، يظهرون في الوقت نفسه حقدهم تجاه تركيا”.

وقال، “نحن لا نسعى للمغامرة في سوريا وليبيا والبحرالمتوسط، ليست لدينا طموحات امبريالية على الإطلاق”.

وتابع أردوغان، “عيوننا ليست معصوبة من جشع النفط والمال، هدفنا الوحيد هو حماية حقوقنا وضمان مستقبلنا ومستقبل أشقائنا”.

وقال، “الذين يسألون عن سبب وجود تركيا في ليبيا، يجهلون السياسة والتاريخ، فلو لم تتدخل تركيا لكان الإنقلابي حفتر سيستولي على كامل البلاد”.

ورفض القائد العام للجيش الوطني، المشير خليفة حفتر، على توقيع اتفاق هدنة مع حكومة الوفاق.

وأضاف، “لن نتردد في تلقين حفتر الدرس اللازم في حال واصل اعتداءه على أشقائنا الليبيين والحكومة الشرعية للبلاد”.

وقال أردوغان، إن “مسؤولية توقيع حفتر على اتفاقية وقف إطلاق النار تقع على بوتين وفريقه من الآن فصاعدا”.

ورأى أردوغان، أن المباحثات في موسكو إيجابية من حيث كشف الوجه الحقيقي لحفتر للعالم.

وقالت الخارجية الروسية، “إن حفتر غادر موسكو دون التوقيع على اتفاق”، مؤكدة أن روسيا ستواصل جهودها لإيجاد حل في ليبيا.

المزيد من الأخبار