مؤكدًا فرض سيطرتها على سواحل البلاد .. المسماري: القوات البحرية مستعدة للمواجهة التركية

المسماري : قوات الجيش والشعب على أتم الاستعداد لمواجهة الغزو التركي

أخبار ليبيا 24 – متابعات

قال المتحدث باسم قوات الجيش الوطني، أحمد المسماري، اليوم السبت، إن القوات البحرية جاهزة وتفرض سيطرتها على سواحل البلاد، مشيرًا إلى أن العمليات العسكرية اليوم تركزت في العاصمة طرابلس.

المسماري أضاف، خلال مؤتمر صحفي له، أن قوات الجيش والشعب على أتم الاستعداد لمواجهة الغزو التركي، فقرارت البرلمان التركي تعلن رفض الغزو التركي، وتؤكد على رفض استخدام الأراضي الليبية لأي غرض آخر .

وتابع في رسالة وجهها إلى أهالي مدينة طرابلس “أن التدخل التركي، ليس من أجلكم، وإنما من أجل السيطرة على ليبيا، وعلى بوابة أفريقيا إلى أوروبا، ولزرع التنظيمات الإرهابية، لتهديد دول الجوار”.

 وواصل المتحدث باسم قوات الجيش  الدولة المدنية التي يتحدثون عنها في طرابلس تحتاج إلى جيش لتحقيق أهدافها، لكن الآن هناك متطرفين وميليشيات في طرابلس، والدعم التركي ليس من أجل الليبيين، وإنما من أجل إعادة ليبيا لتكون مستعمرة عثمانية، حسب وصفه .

وأردف لن نفرط في تضحيات الأجداد، والمعركة مستمرة، وقواتنا قادرة على الحسم، وكل ما يهمنا هو حرصنا على عدم استخدام الأسلحة الثقيلة في المناطق السكنية، ونحرص على الحفاظ على حقوق الإنسان داخل طرابلس، فالمعركة أصبحت تضم كل أطياف الشعب الليبي، وهذه رسالة لمن باعوا ليبيا إلى الأجانب .

وكان مجلس النواب صوّت خلال جلسة طارئة اليوم السبت في بنغازي، بالإجماع على رفض مذكرتي التفاهم، الموقعتان بين الحكومة التركية، وحكومة الوفاق.

وتضمنت الجلسة أيضًا التصويت على سحب الاعتراف بحكومة الوفاق، وإحالة الموقعين على الاتفاقيتين الأمنية والبحرية مع تركيا للقضاء بتهمة الخيانة العظمى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى