النار ستطالهم إن رفضوا ..بويصير يهدد “المشير حفتر وهيئة حربه” ويؤكد أنه لايوجد احتلال “تركي”

أخبار ليبيا24
حيا الناشط السياسي محمد بويصير من خرج أمس الجمعة للتظاهر فى مدن برقة معلنين رفضهم الغزو التركي .

وأضاف بويصير عبر منشور في حسابه الشخصي على “فيسبوك” :”كلنا ضد الغزو ، سواء كان تركيا او إماراتياً او حتى مصريا”.

وتابع الناشط السياسي:”لكن المشكله أنه ليس هناك غزوا وليس هناك احتلالا ، والتدخل التركى هو لفرض وقف لإطلاق النار على الطرف الذى يرفض وقف إطلاق النار وهو المشير “خليفة حفتر”.

وأكد بويصير أنه سيطلب من حفتر وقف إطلاق النار سلما وببيان علنى أولا ، ويحدد له زمن للقبول ، فإن رفض سيجبر على إلقاء السلاح عنوة ، ولا يستدعى ذلك لا غزوا ولا احتلالا.

وأوضح الناشط السياسي :”أن وقف إطلاق النار لذى يرفضه القائد العام ، هو الطريق نحو التفاوض بين كافة الليبيين ، ويحفظ الدماء والأرواح والممتلكات ، وهو لن يتحقق إلا إذا عرف “حفتر” وهيئة حربه أن النار ستطالهم فى مقراتهم وأن الفناء والبتر آتيًا لهم ، وأن الموت والبارود لن يكون فقط من حظ الشباب الذين يزج بهم فى آتون الحرب بالمجان، حسب قوله”.

وتابع بويصير المؤيد لإرسال تركيا قوات عسكرية للمشاركة ضمن صفوف قوات الوفاق منشوره قائلا :”ذلك وإن كنت اعتز بحب أهلي في برقة لبلادهم فإني أخاف عليهم من التضليل”.

وختم الناشط :”نحن ضد غزو بلادنا ، ولكننا مع وقف إطلاق النار، وقف استنزاف هذا البلد وفناء شبابه وتخريب مدنه، نحن مع إنقاذ بلادنا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى