الجزائر تعتزم إطلاق مبادرات سياسية للحل السلمي في ليبيا

الجزائر ستعلن في الأيام القادمة عن مبادرات للأزمة الليبية ما بين الليبيين فقط

أخبار ليبيا 24 – سياسة

أكد وزير الشؤون الخارجية الجزائري صبري بوقادوم، اليوم الخميس، أن “بلاده ستقوم في الأيام القليلة القادمة بالعديد من المبادرات في اتجاه الحل السلمي للأزمة في ليبيا.

وقال بوقادوم في تصريح للصحافة على هامش إرسال مساعدات إنسانية إلى ليبيا، إن “الجزائر ستقوم في الأيام القليلة القادمة بالعديد من المبادرات في اتجاه الحل السلمي للأزمة الليبية ما بين الليبيين فقط”.

وأشار بوقادوم، إلى أن الجزائر لا تقبل بوجود أي قوة أجنبية مهما كانت في البلد الجار، حاثا الأطراف الليبية على وقف الاقتتال فيما بينها واستئناف الحل السلمي والسياسي، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الجزائرية اليوم.

وبعد تذكيره بموقف الجزائر الثابت بخصوص عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، جدد وزير الخارجية الجزائري التأكيد على أن “لغة المدفعية ليست هي الحل وإنما الحل يمكن في التشاور بين كافة الليبيين وبمساعدة جميع الجيران وبالأخص الجزائر”، حسب قوله.

وسترسل الجزائر، غدا الجمعة، قافلة مساعدات إنسانية ثانية إلى ليبيا، انطلاقا من مدينة جانت القريبة من الحدود الليبية أقصى جنوب شرقي البلاد.

وكانت الجزائر، قد قررت الخميس الماضي، إعادة تفعيل وتنشيط دورها على الصعيد الدولي، خاصة ما يتعلق بالملف الليبي وبصفة عامة في منطقة الساحل والصحراء وإفريقيا، وفق ما خلص إليه اجتماع المجلس الأعلى للأمن الذي ترأسه الرئيس عبد المجيد تبون.

وفي خطاب تنصيبه رئيسا للجمهورية الجزائرية، شدد الرئيس عبد المجيد تبون على أهمية “ليبيا بالنسبة للجزائر”، وقال: إن بلاده “ترفض إقصاءها من الحلول المقترحة لحل الأزمة الليبية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى