الثني يدعو سكان طرابلس إلى مساندة الجيش في “معركة الخلاص النهائي”

الثني: كافة الخدمات لن تنقطع عن سكان طرابلس فور تحريرها من قبل الجيش

أخبار ليبيا 24

دعا رئيس الحكومة الليبية المؤقتة عبدالله الثني، سكان العاصمة طرابلس إلى التحرك ومساندة الجيش الوطني في ما أسماه بـ”معركة الخلاص النهائي”، مباركا تقدمات الجيش اليوم في طرابلس، وفق ما نشر مكتب الإعلام والتواصل.

وأكد الثني في تصريحاته حول تقدم الجيش في طرابلس اليوم الجمعة، أن الحكومة المؤقتة في حال تأهب تام لتذليل كافة الصعاب أمام الجيش وتأمين العاصمة فور دخولها، مشيرا إلى أن كافة الخدمات لن تنقطع عن سكان طرابلس فور تحريرها من قبل الجيش.

وأصدر الثني، تعليماته لوزارة الداخلية وكافة الأجهزة الأمنية في طرابلس بتأمين الممتلكات العامة والخاصة لضمان عدم العبث بها والمحافظة على محتوياتها، مؤكدا أن كافة إمكانيات الحكومة المؤقتة مسخّرة لخدمة الجيش حتى انتهاء المعركة وتحرير كافة ربوع الوطن.

وقال رئيس الحكومة المؤقتة: “معركتنا على حق ولن نخشى في الحق لومة لائم وسنلقن تركيا وقطر دروسا في الجهاد والوطنية والإقدام”، مثمنا جهود الجيش الذي يقدم الغالي والنفيس لتحرير الوطن من الميليشيات المسلحة والإرهابيين ومغتصبي السلطة، على حد تعبيره.

وطالب عبدالله الثني، من جامعة الدول العربي بعقد اجتماع طارئ للرد على التهديدات التركية الموجهة إلى ليبيا، وسحب الاعتراف من حكومة الوفاق الوطني التي تحاول رهن ليبيا للاستعمار، حسب قوله.

وشهدت عدة مناطق جنوب طرابلس وأخرى بمدينة الزاوية الواقعة غرب العاصمة اليوم الجمعة، تصاعدا في وتيرة الاشتباكات المسلحة بين قوات الجيش الوطني وقوات حكومة الوفاق، وذلك بعد أن شنت قوات الجيش هجوما على تلك المناطق وبسط سيطرته على بعض منها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى