آغا يكشف الاستفادة الكبرى لدولة “تركيا” من الوضع الحالي في “ليبيا”

أصبح لها النصيب الأكبر من احتياطيات الدولة الليبية من العملة الأجنبية

أخبار ليبيا24

قال رئيس لجنة السيولة في مصرف ليبيا المركزي البيضاء رمزي آغا اليوم الجمعة إن البنوك التركية هي المستفيد الأكثر من بيع العملة الأجنبية (أرباب الأسر) فهي تستحوذ على مايزيد عن ‎%‎5 منها في شكل عمولات على عمليات السحب التي تتم عن طريق ماكينات الصرف الآلي ATM.

وأضاف آغا عبر منشور في صفحته الرسمية على “فيسبوك” أن المصرف المركزي طرابلس قد وضع ودائع صفرية (ودائع بدون فوائد ) في حسابات لدى بنوك تركية ومنها بنك زراعات التركي.

وأكد رئيس لجنة السيولة أن المستشفيات التركية تستحوذ يوميا على ملايين الدولارات مقابل علاج الجرحى من الجماعات الإرهابية، لافتا إلى أن تركيا تورد في الأسلحة والمدرعات والطائرات المسيرة والدفع فيها يكون مقدما.

وأوضح آغا أن الإيرادات المتحصل عليها من بيع النفط يتم تحويل جزء كبير منها إلى بنوك تركية والبنك العربي التركي، كما أصبح للبنوك التركية فروع داخل ليبيا بطريقة غير شرعية من خلال منحها لتجار العملة في ليبيا أجهزة نقاط البيع pos لها وتم تشغيلها حاليا في ليبيا وذلك للسيطرة على سوق البطاقات الإلكترونية لأرباب الأسر والعشرة آلاف دولار ليتم خصمها وتحويلها إلى تركيا.

وقال رئيس لجنة السيولة :”هل تعلم أن تركيا وبفضل جماعة الدولة المدنية أصبح لها النصيب الأكبر من احتياطيات الدولة الليبية من العملة الأجنبية، وأنها تسرق إلى الآن نفط سوريا والعراق عبر حدودها معها وحلمها طبعا النفط الليبي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى