في ذكرى الاستقلال.. الولايات المتحدة تؤكد التزامها بسيادة ليبيا

واشنطن تدعو الليبيين لحماية استقلال بلادهم من التدخلات الأجنبية

أخبار ليبيا24

أعلنت الولايات المتحدة اليوم الثلاثاء التزامها بسيادة ليبيا وأراضيها، وذلك بمناسبة الذكرى الثامنة والستين للاستقلال، داعية الليبيين لحمايته.

وقالت السفارة الأمريكية، “بمناسبة عيد استقلال ليبيا تظل الولايات المتحدة الأمريكية ملتزمة بسيادة ليبيا وسلامة أراضيها”. 

وأضافت، “يجب على الأطراف الليبية وقف التصعيد واتخاذ خطوات جادة نحو حل الصراع. حان الوقت للقيادة الليبية الشجاعة لحماية الاستقلال بدلاً من فتح الأبواب للاستغلال الأجنبي”.

وتحتفل ليبيا اليوم الثلاثاء بالذكرى الـ68 لاستقلالها وتحررها من الاستعمار بعد ملحمة من الكفاح المرير خاضها الشعب الليبي، وذلك وسط تحديات جسام، أبرزها استمرار سيطرة المجموعات المسلحة ذات الولاءات المتقلبة والمتحالفة الآن مع حكومة الوفاق على عاصمة البلاد.

وقدم الشعب الليبي الشهداء في سبيل حرية بلادهم واستقلالها عبر سلسلة من المعارك البطولية التي شهدتها مختلف مناطق البلاد على امتداد عقدين من الزمن، مجسدة الوحدة الوطنية وإصرار الليبيين على تحرير بلادهم من الاحتلال الإيطالي.

وخاض الليبيين إلى جانب معارك الجهاد، العديد من المعارك السياسية في المحافل الإقليمية والدولية كافة والتي توجت بإعلان الاستقلال في الـ24 من ديسمبر عام 1951.

ومن شرفة قصر المنار في بنغازي أعلن الملك محمد إدريس المهدي السنوسي استقلال ليبيا رسميا في يوم 24 ديسمبر 1951.

وقال: “نعلن للأمة الليبية الكريمة أنه نتيجة لجهادها، وتنفيذًا لقرار هيئة الأمم المتحدة الصادر في 21 نوفمبر 1949، قد تحقَّق بعون الله استقلال بلادنا العزيزة”.

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى