الرئاسي يدين القصف الجوي الذي استهدف مصراتة أمس

الرئاسي: هذه الاعتداءات لن تؤثر في عزمنا على دحر المعتدي في ساحات المواجهة

286

أخبار ليبيا 24

دان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، “القصف الجوي الغادر الذي قام به طيران أجنبي داعم لحفتر ليلة أمس الخميس، واستهدف مدينة مصراتة، ونتج عنه إصابة عدد من المدنيين”، على حد قوله.

وقال المجلس في بيان له أمس الخميس: “إن توسيع دائرة العدوان ليشمل مصراتة هو دليل ضعف، ويعبر عن يأس وتخبط، ويأتي كرد فعل على عجز الميليشيات المعتدية عن تحقيق أي تقدم على الأرض، وفشل ما اسماه حفتر بساعة الحسم لدخول طرابلس”.

وأكد المجلس، “أن هذه الاعتداءات الإرهابية لن تؤثر في عزمهم على دحر المعتدي في ساحات المواجهة والقضاء على أوهامه بإعادة الحكم الشمولي والتحكم في رقاب الليبيين”، وفق نص البيان.

وأضاف البيان: “إننا واثقون من هزيمة العدو وسيفشل مشروع المتمرد الخارج على الشرعية وتبوء رهانات داعميه بالخسران امام شجاعة الجيش الليبي والقوات المساندة وإرادة الليبيين”، على حد تعبيره.

وقد أكد الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة أحمد المسماري في بيان للقيادة، تنفيذ سلاح الجو الليبي عدة غارات جوية استهدفت ليلة الجمعة مواقع عسكرية بمدينة مصراتة.

وأوضح المسماري في البيان الذي صدر في ساعات متأخرة من ليلة الجمعة، أن المواقع التي جرى استهدافها بمصراتة استخدمت في تخزين الأسلحة والمعدات العسكرية التركية من قبل مليشيات حكومة الوفاق.

وقال المسماري: “إن استهداف مدينة مصراتة سيتواصل يومياً دون انقطاع وبشكل مكثف لم يسبق له مثيل، إذا لم تسحب المدينة مليشياتها من طرابلس وسرت خلال 3 أيام”.

المزيد من الأخبار