عناصر من الجيش بالخمس تعلن جاهزيتها للالتحاق بوحدات الجيش

القوة أكدت انحيازها للجيش في معركته ضد المجموعات الإرهابية

أخبار ليبيا 24 – متابعات

نشرت غرفة عمليات أجدابيا على صفحتها الرسمية بفيسبوك مقطع فيديو مسجل لقوة من مدينة الخمس ذكرت فيه أن شباب عملية الكرامة بالمدينة مكونة من ضباط وضباط صف وجنود وقوة مساندة من الخمس أعلنت تأكيد انحيازها للجيش الوطني في معركته ضد التشكيلات المسلحة والمجموعات الإرهابية.

القوة أوضحت عبر البيان أنها تنتمي لكل مكونات وأحياء وقبائل مدينة الخمس وضواحيها من الجحاوات وسيلين وسوق الخميس والساحل وبركة وكعام والمرقب وغنيمة ولبدة والخمس المدينة.

وأكد بيان القوة أن مدينة الخمس دعمت عملية الكرامة منذ انطلاقتها ووقوفها ومساندتها للجيش الوطني لمنع التقسيم والحفاظ على وحدة البلاد بمسيرات وبيانات منذ بداية الحرب على الإرهاب – حسب وصف البيان.

وأبدى منتسبو قوة الخمس دعم الجيش بكل ما يملكون وعبروا عن مدى جاهزيتهم لدخول الحرب بالتفاهم مع مساندين من المدن المجاورة في زليتن ومسلاتة لطرد التشكيلات المسلحة التابعة للوفاق والكفاح ضد الأتراك كما كافح أجدادهم ضد الغزاة الايطاليين وإرجاع مدينة الخمس للحكومة المؤقتة .

وخلص بيان قوة الخمس إلى مطالبة الأهالي بسحب أولادهم من الجبهات وانهم على استعداد لمعركة المرقب الثانية – في إشارة من البيان لمعركة المرقب التي دارت رحاها قديماً في منطقة المرقب بالخمس ضد الاحتلال الإيطالي .

يأتي هذا البيان بعد أيام من إعلان فعاليات من مدن الخمس وزليتن ومسلاتة التحاقها بإعلان النفير العام الصادر عن النخب السياسية والعسكرية والمحلية لمدينة مصراتة في مواجهة الجيش الوطني الذي يخوض معركته في مدينة طرابلس ضد التشكيلات المسلحة وقوات الوفاق.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى