خلال مؤتمر صحفي مشترك مع كونتي .. غوتيريش: ليبيا أصبحت ورمًا سرطانيًا يهدد المناطق

غوتيريش: انتهاك قرار حظر السلاح أمر غير مقبول

أخبار ليبيا 24 – متابعات 

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إنه من غير المقبول قيام دول بالانتهاك العلني وتحدي قرارات الشرعية الدولية لحظر السلاح إلى ليبيا، موضحًا أنها تحولت إلى ورم يزعزع المنطقة.

وتابع في كلمة له، خلال مؤتمر صحفي مشترك، عقده غوتيريش، مع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، أن محادثاته مع كونتي تناولت الأوضاع في المتوسط، وبالأخص في ليبيا، التي تمثل ورمًا سرطانيًا ينشر انعدام الاستقرار والصراعات في مناطق عدة من أفريقيا لاسيما الساحل، موضحًا أنه توجد شبكة من الإرهابيين تمتد من الساحل إلى تشاد ومالي وبعض البؤر في موزمبيق.

وأضاف من الجلي عدم قدرتنا الانتصار في المعركة ضد الإرهاب في الساحل، إلا بتحقيق السلام في ليبيا، والذي يعد شرطًا مطلقًا من أجل التوصل إلى السلام والاستقرار في جانب كبير من القارة الإفريقية، وإحلال الاستقرار في شمال أفريقيا .

ولفت إلى أنه من الجوهري التوصل إلى وقف إطلاق النار في ليبيا، وأنه يلزم بشكل أساسي بعد وقف القتال، العمل على عقد حوار في ليبيا من أجل التوصل إلى حل سياسي.

واستطرد المسؤول الأممي: “محبط للغاية كأمين عام إزاء قيام الكثير من الدول بانتهاك حظر السلاح إلى ليبيا، الذي أقره مجلس الأمن الدولي، بل إن حكومات تقر به علنًا، وذلك أمر غير مقبول إطلاقًا لجهة احترام القانون الدولي”.

وبدوره قال رئيس الوزراء الإيطالي إن دور الأمم المتحدة بالنسبة لنا يظل ضروريًا، بغرض تشجيع الحلول السياسية، لاسيما بالنسبة لليبيا التي تهم إيطاليا بشكل خاص، مؤكدًا أن دعم المبعوث الخاص إلى ليبيا، غسان سلامة، والتطلع لعقد مؤتمر برلين في بداية العام الجديد، سيساهم في إيجاد حل سياسي.

 

ومن المقرر أن تستضيف ألمانيا مؤتمرًا دوليًا سيعقد في برلين حول ليبيا، سيتم تنظيمه مطلع الشهر المقبل، في محاولة التوصل إلى حل دبلوماسي للأزمة الليبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى