الموارد المائية بالحكومة المؤقتة تنفي وجود أي خطورة أو فيضان في سد وادي القطارة

نسبة المياه الموجود بسد وادي القطارة لا تشكل خطورة

أخبار ليبيا 24–خاص

فند رئيس المؤسسة الوطنية للموارد المائية بالحكومة المؤقتة، عوض الدرسي، الأنباء المتداولة عن احتمالية وقوع فيضان قادم لسد وادي القطارة جنوبي بنغازي، بسبب هطول الأمطار خلال الأيام الماضية.

وأكد الدرسي، لأخبار ليبيا24، أن نسبة المياه الموجودة حالياً عادية ولا تسبب خطرا أو فيضانات قادمة، مشيرًا إلى أنه أجرى بنفسه زيارة لسد وادي القطارة الرئيسي والثانوي.

كما فند الدرسي، الأنباء حول انقطاع الطريق الذي يربط بنينا بسيدي خليفة، مؤكدًا أن وادي القطارة يمر بالهواري ومن ثم للبحر مباشرة.

وذكر الدرسي، أن الكمية الموجودة المحجوزة في السد الرئيسي تبلغ مليونين ونصف متر مكعب من مياه الأمطار وأن القدرة الاستيعابية للسد تبلغ 120 مليون متر مكعب.

وأفاد، بأن السد الثانوي أو سد وادي زازة الذي يقع جنوب برسس لا توجد به تلك الكميات المخيفة.

وقال الدرسي: “نحن نقوم بمتابعة السدود والكميات المحجوزة، وتولي اهتماما بكل السدود ولدينا كل الإمكانيات للاستفادة القصوى من كميات المياه المخزنة واستغلالها بصورة مثلى تكفل الوصول إلى أقصى طاقة تشغيلية للحفاظ على مصادر المياه”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى