المشري: لا نعترف بعقيلة صالح رئيسا للبرلمان ما لم يجتمع بالنصاب القانوني

المشري: لم نطلب الاستعانة بأي قوة ولكن إن تدخلت مصر فلدينا الحق بالاستعانة بمن نشاء

أخبار ليبيا 24ـ خاص

أكد رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري، أنهم لا يعترفون بعقيلة صالح رئيسا لمجلس النواب، ما لم يجتمع المجلس بالنصاب القانوني؛ لاختيار رئاسته من جديد، على حد قوله.

ورأى المشري في حواره مع قناة الحرة الأمريكية، أن عقيلة صالح لا يستطيع أن يجمع عُشر أعضاء البرلمان في قاعة واحدة، وأنه عاجزا تماما عن إدارة البرلمان، معتبرا إياه “رئيسا صوريا فقط”، مشيرا إلى أن شرعية البرلمان أصبحت مرهونة في مكاتب الخارجية والمخابرات المصرية، وفق تعبيره.

وعن إمكانية استعانة السلطات بطرابلس بقوات أجنبية، قال المشري: “نحن إلى الآن لم نطلب الاستعانة بأي قوة، ولكن إن تدخلت مصر بشكل رسمي، فلدينا الحق بالاستعانة بمن نشاء من أصدقائنا كدولة ذات سيادة وبموجب اتفاقيات الدفاع المشترك”.

وأضاف المشري: “التدخلات المصرية لم تنفك يوما واحدا وبداية الأزمة الليبية كانت من التدخل المصري”، تابع: “ما يزيد من جنون مصر هو عدم قدرة المرتزقة الذين يستعين بهم حفتر من الدخول إلى العاصمة طرابلس”، حسب قوله.

وأشار رئيس المجلس الأعلى للدولة، إلى أن “مصر اختارت الانحياز إلى الانقلاب”، مبينا أن “آخر ورقات حفتر هي طلب التدخل المصري على الأرض بشكل رسمي”.

وأوضح خالد المشري، أنهم قد تواصلوا مع الجانب المصري بطرق رسمية وغير رسمية ولم يجدوا أي استجابة منهم، مجددا إصرارهم على استبعاد حفتر من أي حل سياسي قادم بعد عجزه تمام على الحسم العسكري، وفق قوله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى