بينهم عبدالله السنوسي وعبدالله منصور..استئناف طرابلس تسقط التهم عن المتهمين في قضية “أبوسليم”

أخبار ليبيا24

أصدرت الدائرة التاسعة في محكمة استئناف طرابلس اليوم الأحد حكما بإسقاط التهمة عن المتهمين في قضية سجن أبوسليم لانقضاء مدة الخصومة.

وحكمت المحكمة بعد المداولة ومراجعة القوانين المتعلقة بالإجراءات الجنائية وقانون العقوبات العام غيابيا وحضوريا للمتهمين بسقوط الجريمة المسندة إليهم بمضي المدة.

وكان من بين المتهمين في هذه قضية سجن أبوسليم رئيس جهاز الاستخبارات العسكرية في عهد القذافي عبدالله السنوسي وعبدالله منصور.

وقضية سجن أبوسليم يعتقد أنها عملية قتل جماعية وقعت في 29 يونيو 1996 من قبل نظام معمر القذافي في ليبيا، وراح ضحيتها نحو 1269 معتقل معظمهم من سجناء الرأي.

ووقعت المجزرة عندما داهمت قوات خاصة يوم 30 يونيو 1996 م سجن أبو سليم الواقع في ضواحي العاصمة طرابلس، وأطلقت النار على السجناء بدعوى تمردهم داخل السجن الذي يعد الأكثر تحصينا وحراسة في ليبيا.

ثم قامت تلك القوات بدفن الجثث في باحة السجن وفي مقابر جماعية متفرقة في ضواحي طرابلس، وينتمي أغلب السجناء القتلى إلى جماعات إسلامية متعددة المشارب والاتجاهات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى