لتهريبهما الأموال خارج ليبيا لـ”داعشي” .. أمن بنغازي تكشف تفاصيل ضبط “أب وابنه”

المداهمة وقعت عقب رصد تحركات مشبوهة في الفترة المسائية عند منزل الجناة

أخبار ليبيا 24 – خاص 

كشفت مديرية أمن بنغازي، تفاصيل عملية القبض على شخصين “أب وابنه”  لقيامهما بتهريب كمية ضخمة من الأموال لخارج ليبيا لشخص داعشي هارب عن طريق شخص ثالث مصري الجنسية.

 وقال مدير المكتب الإعلامي بمديرية أمن بنغازي نقيب أحمد ضوء المسماري، إن معلومات وردت لدى أعضاء التحريات بقسم البحث الجنائي بمديرية أمن بنغــازي من أحد مصادرهم الخاصة مُفادُها قيام شخصين “أب وابنه” بتهريب وتحويل أموال بمبالغ كبيرة خارج الدولة الليبية لصالح شخص ثالث مصري الجنسية”.

المسماري أضاف أنه عقب التحري وجمع المزيد من المعلومات تبين أن الشخص الثالث المصري الجنسية له علاقة بشخص رابع داعشي هارب من ليبيا، وأن الأموال التي يتداولونها هي أموال الداعشي الهارب”.

وأردف أنه عقب التحري وجمع المزيد من المعلومات من قبل تحريات قسم البحث الجنائي بمديرية الأمن وردت معلومات مُفادُها أن هناك تحركات مشبوهة في الفترة المسائية المتأخرة عند منزل الشخصين المتحري عنهما كل من “الأب وابنه” وأنه يوجد عدة أشخاص يترددون عليهما رفقة نساء بالنقاب ويقومون بإنزال أكياس ويدخلون بها”.

ولفت إلى أنه بالتأكيد على حيازة الشخصين “الأب وابنه”، للأسلحة داخل المنزل على الفور تم عرض المحضر على النيابة العامة وأخذ الإذن لضبط الشخصين وتفتيش منزلهما، منوهًا إلى أنه بتنفيذ التأشيرة وضبطهما وضبط بحيازتهم سلاح نوع “كلاشن كوف” وذخائر ومخازن وكذلك مسدس “تسعة ملي”، وبالإطلاع على الهاتف المحمول الخاص بالابن وجد به مراسلات صوتية ورسائل تفيد قيامه بتهريب مبالغ مالية كبيرة خارج الدولة الليبية .

وتابع المسماري أنه تم تفتيش هاتف الابن والعثور على مشاهد وصور لأسلحة نوع “كلاشن كوف” قام بعرضها، وكذلك مشاهدة مقطع مرئي يعرض تمثال أثري من الآثار المصرية لونه أسود، وبالاستدلال معهم اعترف الأب بعلاقته بالشخص الثالث المصري الجنسية، وذكر أن من يتعامل معه في هذا النشاط هو ابنه.

وأشار مدير المكتب الإعلامي بالمديرية إلى أن الابن اعترف الابن بتعاونه مع الشخص الثالث المصري الجنسية في تجميع وتهريب وتحويل الأموال الكبيرة خارج الدولة الليبية، مشيرًا إلى أنه تم إحالتهم جميع الجناة إلى النيابة العامة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى