المسماري: الجيش يقاتل لأجل بناء دولة مدنية وطنية يقودها رجال وطنيين

المسماري يؤكد أن الأزمة في ليبيا أمنية وليست سياسية ويدعو العالم للاعتراف بذلك

أخبار ليبيا24

أكد الناطق باسم القيادة العامة للجيش الوطني اللواء أحمد المسماري على أن الجيش يقاتل من أجل بناء دولة مدنية وطنية بقيادة رجل وطني غير مؤدلج وغير متطرف ولا يكون له تاريخ أسود في ليبيا.

وأضاف المسماري، في لقاء على قناة (218 نيوز)، أن قيام الدولة المدنية في ليبيا يجب أن يكون عبر الديمقراطية والدستور وعبر انتخابات حرة ونزيهة وإشراف قضائي عادل وآمن. وأكد المسماري، أن الجيش الوطني يسعى بقوة لخلق بيئة لإنجاح الدولة المدنية الوطنية.

ويخوض الجيش الوطني منذ الرابع من أبريل الماضي معركة لتحرير العاصمة طرابلس من المجموعات المسلحة المسيطرة عليها وعلى حكومة الوفاق الوطني المدعومة من قبل الأمم المتحدة.

وأكد المسماري، أن الجيش الوطني حاول جاهدًا لأن يجد حلًا سياسيًا للوضع في ليبيا وفق ما تأمله الأمم المتحدة والدول الصديقة، ولكن لم نجد شخصًا يستطيع التوقيع معه.

وقال المسماري، إن الأزمة في ليبيا أزمة أمنية وليست سياسية، معربًا عن استغرابه من المجتمع الدولي لعدم الاعتراف بذلك.

وأضاف، أن على الجميع تصحيح المفاهيم بشأن الوضع في ليبيا، وعدم ذكر أن هناك أطراف متصارعة في ليبيا، مؤكدًا أن هناك طرف ليبي يريد الأمن والأمان لليبيا متمثلًا في عموم الشعب الليبي، وطرف آخر يريد داعم للإرهاب ممثلًا في المجموعات الإرهابية وجماعة الإخوان المسلمين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى