باشاغا يرحّب بقرار وزارة الخزانة الأمريكية بإدراج “الورفلي” على لوائح العقوبات

داخلية الوفاق تصدر تعميم ضد "الورفلي" لكل الجهات الأمنية ولجميع المنافذ البرية والجوية

أخبار ليبيا 24 – متابعات

رحّب وزير الداخلية بحكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، فتحي باشاغا، بقرار وزارة الخزانة الأمريكية، الصادر اليوم الثلاثاء والمتعلق بإدراج النقيب محمود الورفلي التابع، آمر محاور القوات الخاصة الصاعقة، على لوائح العقوبات، مشيرًا إلى أن الورفلي مطلوب للقضاء الوطني، ولمحكمة الجنايات الدولية.

وأوضحت داخلية الوفاق، في بيانٍ لمكتبها الإعلامي، أنه تم التعميم على اسمه لكل الجهات الأمنية ولجميع المنافذ البرية والجوية لارتكابه جرائم قتل جماعي دون إخضاع الضحايا لأي تحقيقات رسمية.

داخلية الوفاق قالت: “إن الورفلي يتقاضى راتبًا من نظام المدفوعات المالية التابع لقوات حفتر وهو مسؤول مسؤولية مباشرة عنه وفي عرقلة وصول يد العدالة له، بل قام بترقيته من رتبته السابقة لرتبة أخرى، وقام بإشراكه في الهجوم على طرابلس بداية شهر أبريل الماضي، ولا زال في الخدمة الفعلية ضمن القوة العمومية لقوات الجيش الوطني ”.

وأضافت بهذه المناسبة تتمنى وزارة الداخلية، مزيدًا من الجهود في سبيل معاقبة أولئك الذين اخترقوا القانون الدولي الإنساني وارتكبوا جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، وأولئك الذين جلبوا عناصر المرتزقة التابعين لشركة فاغنر وعناصر الجنجويد واستخدموا الطائرات المُسيرة من نوع وينج لونج الصينية في ارتكاب جرائم الحرب والمشاركين في حالة عدم الاستقرار والفساد وإضعاف مؤسسات الدولة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى