باشاغا يأمر بالتّحقيق في الهجوم على مقرّ الحكومة بطرابلس وضبط المتورطين

الداخلية: سنتعامل بكل حزم مع كل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار الدولة والمواطنين

أخبار ليبيا 24ـ خاصّ

أصدر وزير الداخلية بحكومة الوفاق الوطني فتحي باشاغا، تعليماته بتشكيل لجنة تحقيق على الوجه السرعة في واقعة الهجوم على مقر رئاسة مجلس الوزراء ووزارة المالية بطرابلس الأربعاء الماضي.

وأمر باشاغا ـ في بيان صدر عن وزارة الداخلية اليوم الإثنين ـ ، بضبط وإحضار كل من يثبت تورطه ومشاركته في هذه الأعمال الخارجة عن القانون، لتتخذ في حقهم الإجراءات القانونية اللازمة، بحسب ما نشرت الوزارة على صفحتها “فيسبوك”.

وأكد باشاغا، أن أي مجموعة مسلحة تمارس الفوضى وتهدد مؤسسات الدولة، لمحاولة فرض رأيها أو تحقيق مصالحها الخاصة بالقوة تمثل خطرا على أمن الدولة، يساوي خطر المجموعات الإرهابية، مشددا على أن وزارة الداخلية ستتعامل بكل حزم مع كل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار الدولة والمواطنين، وفقا للبيان.

وأشار البيان، إلى أن الوزارة تسعى إلى اطلاق خطتها الأمنية الشاملة، مطمئنةً المواطنين جميعا أن رجال الأمن بوزارة الداخلية وبالتعاون مع جميع الأجهزة الأمنية وبدعم من السلطة القضائية سيعملون بكل قوة وحزم لمحاسبة أي شخص أو كيان يهدد أمن الدولة وحياة المواطنين.

يشار إلى أن مجموعة مسلحة حاصرت مقر رئاسة حكومة الوفاق في طرابلس، الأربعاء الماضي، مطالبين بإقالة وزير المالية فرج بومطري، قبل أن تتعامل معها الأجهزة التابعة لوزارة الداخلية وتعيد بسط الأمن والاستقرار بالمنطقة، بحسب نص البيان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى