السّويحلي: طرابلس أمانة في أعناقنا ولن تدنسها أقدام “الغزاة”

السّويحلي: على السّاسة “المرتعشين” أن يبتعدوا

أخبار ليبيا 24 –  متابعات

قال الرئيس السابق لمجلس الدولة الاستشاري، عبد الرحمن السويحلي، إنه لن تُدنس أقدام ما وصفهم بـ”الغزاة”، أرض طرابلس، مهما تعاظمت التضحيات، مُطالبًا المسؤولين “المرتعشين” بأن يبتعدوا عن المشهد السياسي.

السويحلي قال – في تغريدة عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك – طرابلس الأبية والعصية أمانة في أعناقنا، وعهد قطعناه مع أبطالنا بأنه لن تدنسها أقدام الغزاة ومرتزقتهم مهما تعاظمت التضحيات”.

وتابع أنصح ساستنا ذوي الأيدي المرتعشة أن يبتعدوا ويتركوننا وشأننا، نحن أصحاب حق، وبإذن الله منتصرون، وإن غدًا لناظره قريب .

وكان السويحلي، التقى عددًا من مقاتلي حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، بمحور وادي الربيع، زاعمًا توحيد الصفوف والجهود نحو اجتثاث ما وصفه بـ”مشروع الاستبداد”.

“السويحلي” قال من الخطوط الأمامية تجدد العهد اليوم، ورأينا عزمًا من أبطال وقادة محور وادي الربيع على دحر ميليشيات حفتر، حيث الهمم والمعنويات تعانق السماء”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى