بورقعة: أصدرنا تعليماتنا بضبط المرابين المتواجدين أمام المصارف بطبرق

منطقة طبرق العسكرية تطالب بوقف تجارة العملة أمام المصارف

56

أخبار ليبيا 24 –خاص

قال آمر منطقة طبرق العسكرية اللواء هاشم بورقعة اليوم الأربعاء إن الغرفة الأمنية المشتركة من جميع الأجهزة الأمنية في طبرق والبلديات المجاورة عقدت اجتماعا عاجلًا لمنع ظاهرة الاتجار بالعملة أمام وداخل المصارف التي تعتبر غير مسبوقة.

وأضاف بورقعة أنه تلقى من قبل العديد من المواطنين بشكاوى لمحاربة هذه الظاهرة واستغلال المواطنين بطريقة ربوية واضحة.

وأوضحت أن الغرفة بدأت بمتابعة كل التجار المتواجدين أمام المصارف، كما خاطبنا مكتب أوقاف طبرق الذي كان متعاون معنا، لمنع هذه الظاهرة السيئة.

وأفاد، أنه وبحسب التقارير الأولية من الأجهزة الأمنية فإن هذه الظاهرة بدأت بالاختفاء تدريجيًا من أمام المصارف، مشيرًا إلى أن الغرفة تتبرأ من أي تاجر يتم القبض عليه، باعتبار أنه يمارس نشاطا غير شرعي وسوف توجه له عدة تهم.

وطالب بورقعة، تجار العملة وأصحاب محال الصرافة بمنع هذه الظاهرة، مؤكدًا أنه تم الاتفاق مع أصحاب مكاتب الصرافة بإبلاغنا بأي مبالغ يتم نقلها حفاظاً على أموال الدولة لمعرفة طرق التصرف فيها.

وأكد بورقعة، أن منطقة طبرق العسكرية ستضرب بيد من حديد أصحاب الحقائب المتواجدين أمام المصارف ولن تتهاون مع  أي شخص يتم القبض عليه في هذا الشأن.

من جانبه، أكد رئيس مكتب أوقاف طبرق جاد المولى ذاوود لأخبار ليبيا 24 أنهم تعاونوا مع قيادة المنطقة والأجهزة الأمنية من أجل تحريم هذه الظاهرة غير المسبوقة.

وقال، “قمنا بطباعة ملصقات من القرآن الكريم والأحاديث النبوية من لجنة الإفتاء التي تحرم الربا بكل صوره وأنواعه وقمنا بإلصاقها على المصارف والميادين”.

وأضاف، “طالبنا الجهات الأمنية أن تتعاون معنا كما طالبنا من الوعاظ والخطباء ومررنا على المصارف لتوعية هؤلاء التجار وتحدث عنها الخطباء من على المنابر”.

وأكد ذاوود، أن النيابة العامة كانت متعاونة جداً، مشيرًا إلى أن هذه الظاهرة بدأت تختفي بفضل وعي المواطنين والتجار بالمدينة.

 

 

المزيد من الأخبار