الناتو ومذكرتا التّفاهم مع ليبيا تشعل الخلافات التركية الفرنسية

أردوغان يصف ماكرون بالجاهل وينصحه بفحص دماغه

أخبار ليبيا 24 – متابعات

هاجم الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، نظيره الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، معتبرا أنه في حالة موت دماغي، مصعدا الضغط قبل أسبوع من قمة حاسمة لحلف الناتو.

وجاء هجوم “أردوغان”، بسبب ما قاله ماكرون، الخميس الماضي، بأن تركيا وضعت “حلفاءها أمام الأمر الواقع”، وعرقلت عمل التحالف الدولي ضد داعش الذي يعد الناتو عضوا فيه، واعتبر الأخير ميت دماغيا .

“أردوغان” اعتبر في خطاب ألقاه أمس الجمعة في إسطنبول، تصريحات ماكرون “مريضة” قائلا له: ابدأ أولا بفحص  دماغك، لأن هذه التصريحات لا تليق سوى بمن هم من أمثالك ممن تعاني أدمغتهم من الموت .

وأكمل الرئيس التركي هجومه على نظيره الفرنسي قائلا:” أنت قبل كل شيء لا تؤدي واجباتك تجاه الناتو”، مضيفا: “تناقش إخراج تركيا من الناتو من عدمه، هل هذا من اختصاصك؟ وهل لديك صلاحية إعطاء مثل هذا القرار؟”.

وتابع: “وقعنا اتفاقيات من الحكومة الرسمية الليبية، وأصبحت تركيا شريكة مع ليبيا في البحر الأبيض المتوسط بهذه الاتفاقيات”، مستطردا: “ماذا ستقول يا ترى؟ لا أحد ينظر إليك، أنت لا تزال جاهلا، عالج جهلك أولا”.

على الجانب الآخر، وصفت الرئاسة الفرنسية تصريحات أردوغان بـ”الإهانات”، وأعلن الإليزيه أن الخارجية الفرنسية ستستدعي السفير التركي لدى باريس للحصول على تفسيرات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى