لنشرها الفتن بين القوات الجيش .. مادي يطالب عناصر الغرفة الأمنية صبراتة ضبط المتمردين

هؤلاء يحاولون الطعن في خاصرة الجيش من الخلف

أخبار ليبيا 24 – متابعات

ناشد آمر المنطقة العسكرية الغربية التابعة لقوات الجيش، إدريس مادي، قوات الغرفة الأمنية صبراتة، وغرفة الوادي والكتيبة 128، بضبط ما وصفهم بـ”مجموعة من المتمردين”، لغلقهم طريق صرمان على المواطنين.

مادي ذكر في بيان له (موجهًا حديثه لقوات الجيش) يجب اتخاذ إجراءاتكم بالخصوص في ضبط وإحضار مجموعة من المتمردين خرجت في مدينة صرمان، وأغلقت الطريق على المواطنين وتحاول نشر الفوضى المدفوعة الثمن، من أيادي إرهابية تحاول نشر الفتن بين القوات المسلحة، بذرائع وحجج غير واقعية من ضمنها قضية الأسرى التي تم تهويلها، خصوصًا في هذا الوقت الحساس، الذي تقوم به القوات المسلحة بالمجهود الحربي والاجتماعي لتحرير ليبيا”. 

وتابع: “هؤلاء يحاولون الطعن في خاصرة الجيش من الخلف، وغرقلة مرحلة التحرير وبناء الدولة الحديثة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى