النعاس : “علي كنه” ليس لديه قوة إلا بضع سيارات

من الأفضل لحكومة الوفاق المغادرة لأنها غير قادرة على إدارة البلاد

أخبار ليبيا 24 – خاص

قال وكيل وزارة الدفاع بحكومة الإنقاذ السابقة، محمد النعاس، إن آمر منطقة سبها العسكرية، ” علي سليمان كنه”، التابع لحكومة الوفاق، ليس لديه قوة كبيرة، إلا بضع سيارات وراجمات، ولا يستطيع شن قتالا ضد خليفة حفتر للسيطرة الكاملة على منطقة الجنوب.

النعاس تسائل ، في حوار مع فضائية التناصح، عن دعوة لمنتسبي قواته بالانسحاب من محاور القتال حول طرابلس بعد 8 أشهر، معتبرًا أن ما يقوم به حفتر أو كنة جزء من مسرحية هزلية، تديرها قوى أجنبية تحرص على إطالة أمد الصراع الليبي إلى حين إشعار آخر، قائلا: “لا يستطيع كنة أن يحسم الأمر في الجنوب ولا يستطيع حفتر أيضا حسمه، وكلاهما إذا اجتمعا لا يستطيعان إدارة الجنوب المنكوب”.

وأضاف أن الجنوب الليبي يعاني من الفقر والتهميش وفقدان التنمية المكانية، كما يعاني من العصابات؛ سواء من الطوارق أو التبو، الذين يعتاشون على تهريب السلع الأساسية المدعومة من الدولة، وكذلك الذخائر والأسلحة، بالإضافة إلى عمليات الهجرة غير الشرعية، وتهريب الممنوعات، مستبعدا أن يستطيع حفتر أو كنة حل هذه المشاكل ولو جزئيا، لذا سيظل المشهد العام مفكك وهما جزء منه، بحسب تعبيره.

واستبعد النعاس، اشتعال الصراع في الجنوب، مرحجا بأن تظل الأمور على وضعها الراهن، لأن حفتر ليس مهتما في هذه المرحلة بفتح حرب هناك، لأنه لا يملك ما يكفي من أسلحة، وما يفعله حاليا مجرد استعراض، حيث لا يملك القدرات والإمكانيات التي تؤهله على السيطرة الكاملة من خلال تشكيل إدارة ودفع المرتبات ورعاية شؤون الأهالي، واصفا إياه بـ”زعيم عصابة”؛ كلما تحدث مشكلة يرسل حوالي 20 سيارة دفع رباعي يهجم بها أو من خل خلال الطيران المسير وينتهي الحدث كما هو بشكل “عبثي”، وفقا لتأكيده.

 النعاس طالب حكومة الوفاق بالمغادرة وترك الأمر لحكومة تكنوقراط تحاول حل الأزمات والسيطرة على الأوضاع البائسة، لاسيما أن الوفاق تعمل منذ أربعة أعوم ونصف دون رؤية أو خطة، فعليها المغادرة وترك الأمور لغيرها احتراما لدماء الشهداء.

 واعتقد أنه من أفضل الأولوليات على حكومة الوفاق هي المغادرة؛ لأنها غير قادرة على الحل؛ وليس لها قوة حتى على مفاوضة الأطراف المهيمنة على الملف الليبي والتعاون معها واللعب على وتر المصالح والتناقضات لإنقاذ هذا البلد المنكوب.

وأكد أن الحل الوحيد أمام الوفاق أن تملك قوة جوية ضاربة لطرد حفتر من الجنوب والسيطرة على الوضع وتستطيع توقيف عصابات التهريب، مؤكدا أنهم دائما يتكلمون على نصف الجنوب ويتركون نصفه الآخر، فأحدهما في الشرق والثاني في الغرب، فدائما يتكلمون عن مثلث تربيانا جنوب الكفرة الذي يعد أكبر مركز للعصابات والتهريب يربط بين السودان ومصر وتشاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى