المؤسسة الوطنية للنفط توقف الإنتاج بحقل الفيل النفطي

تعرّض حقل الفيل النفطي إلى غارات جوية استهدفت بوابات الحقل

38

أخبار ليبيا24

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط اليوم الأربعاء وقف الإنتاج بحقل الفيل النفطي، وذلك بسبب تواصل الأعمال العسكرية في المنطقة.

وقال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله :”لقد تعرّض حقل الفيل النفطي إلى غارات جوية استهدفت بوابات الحقل، بالإضافة إلى مجمّع سكني داخل الحقل مخصّص لموظفي المؤسسة “.

وأضاف صنع الله أنه تم نقل جميع مستخدمي المؤسسة المتواجدين في الحقل إلى أماكن آمنة من أجل حمايتهم، غير أنّهم لا يستطيعون استئناف نشاطاتهم العادية.

وأشار رئيس مجلس الإدارة أن الإنتاج سيبقى متوقفا إلى حين وقف العمليات العسكرية وانسحاب كافّة الأفراد العسكريين من منطقة عمليات المؤسسة الوطنية للنفط.

ودعت المؤسسة الوطنية للنفط في وقت سابق كافّة الأطراف إلى وقف العمليات في محيط حقل الفيل، مؤكدة أنّ ضمان سلامة العاملين هي أولويتهم القصوى؛ وأن أي تصعيد لأعمال العنف سيترتّب عليه إخلاء الحقل ووقف الإنتاج.

وكانت قوة تابع لحكومة الوفاق الوطني بإمرة آمر منطقة سبها العسكرية اللواء علي كنه شنت هجومًا صباح اليوم الأربعاء على حقل الفيل النفطي وتمكنت من السيطرة عليه، وشنت مقاتلات سلاح الجو الليبي غارات جوية استهدفت تمركزات القوة المهاجمة للحقل.

وأكد  آمر كتيبة 173 التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة أغلس محمد أحمد أنه سيتم استرجاع الحقل وتأمينه من قبل جنود القوات المسلحة قريبا جدا، مشيرًا إلى أن القوات المسلحة تؤمن الآن حقل الشرارة وهو يعمل بصورة طبيعية ولا توجد أي مخاوف من السيطرة عليه بسبب وجود عدد كافي من الجنود للحماية.

 

المزيد من الأخبار