خلال زيارته الثانية لمحاور القتال .. السويحلي يؤكد على توحيد الصفوف والجهود لدحر قوات حفتر

نجاح بناء دولة ليبيا الديمقراطية مرهون بإزاحة حفتر

أخبار ليبيا 24 – خاص

التقى رئيس مجلس الدولة الاستشاري السابق، عبد الرحمن السويحلي، أمس الأحد، عددًا من مقاتلي حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، بمحور وادي الربيع، زاعمًا توحيد الصفوف والجهود نحو اجتثاث ما وصفه بـ”مشروع الاستبداد”.

“السويحلي” قال في تغريدة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك “من الخطوط الأمامية تجدد العهد اليوم، ورأينا عزمًا من أبطال وقادة محور وادي الربيع على دحر ميليشيات حفتر، حيث الهمم والمعنويات تعانق السماء”.

وتابع: “كما أكدنا على توحيد صفوفنا وجهودنا نحو اجتثاث مشروع عودة الاستبداد، وشددنا على أن نجاح بناء دولة ليبيا الديمقراطية مرهون بتحقيق هذا الهدف المشروع”.

وتأتي هذه الزيارة من السويحلي إلى محور وادي الربيع كأول زيارة له بعد انقطاع وآخر زيارة قام بها رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري غب السادس عشر من نوفمبر الجاري وتعرض خلالها للشتم والضرب والطرد وهو الأمر الذي لم ينفه مكتب الإعلام التابع له ولم يعلق عليه ولم ينشر حتى صور الزيارة .

يشار إلى أن القائد العام لقوات الجيش المشير خليفة حفتر أعلن في الرابع من أبريل انطلاق عملية “طوفان الكرامة” لتحرير العاصمة طرابلس من قبضة الميليشيات والجماعات المسلحة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى