الثني يدعو إلى ضرورة مباشرة عودة المهجرين بالخارج

وأكد الثني على ضرورة تطبيق قانون العفو العام ليشمل الجميع

أخبار ليبيا 24

دعا رئيس الحكومة المؤقتة عبدالله الثني، خلال اجتماع عقد أمس الأربعاء، إلى ضرورة مباشرة عودة الليبيين المهجرين بالخارج سريعا.

جاء ذلك خلال اجتماع عقد في مقر إقامة الثني في العاصمة المصرية القاهرة، مع اللجنة المكلفة بالعمل على العودة الطوعية للمهجرين، بحضور وزير الخارجية عبدالهادي الحويج ووزير الشؤون الاجتماعية فتحية حامد المشرفين على مشروع العودة الطوعية.

وأكد الثني، تكفل الحكومة بمصاريف العودة وتوفير السكن في ليبيا لمدة محددة، إضافة إلى توفير منحة شهرية لمدة محددة إلى حين تسوية مرتباتهم ومستحقاتهم المالية، مع إيجاد فرصة عمل لمن ليست لديه وظيفة، بحسب ما نشر مكتب الإعلام والتواصل بالحكومة.

وشدد الثني، على أن ليبيا للجميع وأنه من حق أي مواطن أن تتوفر له سبل العيش الكريم داخل الوطن، قائلا: إن “ليبيا لن تنسى أبناء وطنها بين مهجر ونازح”، مؤكدا على ضرورة تطبيق قانون العفو العام ليشمل الجميع.

وكانت الحكومة الليبية المؤقتة، قد أعلنت في الـ14 من شهر نوفمبر الجاري عن إطلاق: (البرنامج الوطني لتشجيع العودة الطوعية للمهجرين الليبيين في الخارج)، مشيرة إلى أن بداية هذا البرنامج سيكون من جمهورية مصر العربية، لتحقيق الأمن والسلام والمصالحة والبناء والعودة إلي الديار.

وأوضحت الحكومة، أن هدف من البرنامج هو العودة الطوعية للمهجّرين الليبيين إلى المناطق والمدن الأمنة في مختلف ربوع البلاد، ويستهدف الأسر والأفراد الذين غادروا ليبيا خلال الأعوام من 2011 وحتى يوليو 2017.

Exit mobile version