صنع الله: سنجعل عام 2020 زاخرًا بالتحولات الهامة في تاريخ مؤسسة النفط وليبيا

صنع الله يؤكد أن مؤسسة النفط في طريقها لتحقيق إيرادات تفوق 20 مليار دولار أمريكي

أخبار ليبيا24

قال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله، اليوم الأربعاء في تونس، إن المؤسسة تعتزم اتباع استراتيجية شاملة واتخاد مجموعة من التدابير الرامية إلى جعل عام 2020 زاخرًا بالتحولات الهامّة في تاريخ المؤسسة وليبيا.

وأضاف صنع الله، في كلمة ألقاها خلال مشاركته في مؤتمر مجلس الأعمال الليبي البريطاني بتونس العاصمة يوم 20 نوفمبر 2019، أن عام 2019 كان ناجحًا جدّا بالنسبة للمؤسسة الوطنية للنفط، على الرغم من كلّ التحديات الأمنية التي واجهتها.

وأكد صنع الله، إنّ المؤسسة في طريقها إلى تحقيق إيرادات تفوق 20 مليار دولار أمريكي، بالإضافة إلى تطوير العديد من الحقول الجديدة، وإعادة تشغيل عدد من المرافق الرئيسية، وتوفير المزيد من الفرص الاقتصادية لسكّان المناطق المجاورة للعمليات النفطية.

وأوضح، أن الاستراتيجية ترتكز على أربع أسس رئيسية تهدف إلى تحسين الوضع الأمني وزيادة معدّلات الإنتاج، وتتمثل في الإعلان عن ميثاق لقيم المؤسسة في خطوة لوضع معايير للتأكيد على النزاهة والمهنية، والرفع من معدّلات الإنتاج في عام 2020 من 1.25 مليون برميل يوميا إلى 1.5 مليون برميل في اليوم، وتنفيذ “خطة أمنية رباعية الأبعاد” على أساس الشفافية والمشاركة المجتمعية ومكافحة التهريب وأي مصادر محتملة لتمويل المجموعات المسلحة، وإطلاق البرنامج الوطني “2.1  بحلول 2024” والذي يهدف إلى رفع إنتاج النفط إلى 2.1 مليون برميل في اليوم وزيادة إنتاج الغاز إلى 3.5 مليار قدم مكعب قياسي يوميا بحلول عام 2024.

واقترح صنع الله، إنشاء صندوق للتنمية المستدامة لإدارة الهبات المخصصة للمناطق المتاخمة للعمليات النفطية، والذي سيكون مرتبطا مالياً بشكل مباشر بحجم إنتاج النفط، ويهدف هذا الصندوق إلى تعزيز التنوع الاقتصادي وتحسين الخدمات العامة في تلك المناطق.

وسيدعم هذا الصندوق الشركات الناشئة، وكذلك سيعزز كلّ من قطاع الرعاية الصحية من خلال إنشاء المزيد من العيادات والمستشفيات، وقطاع التعليم من خلال المنح الدراسية الجامعية، بالإضافة إلى رعاية جائزة للبلديات تمنح لأولئك الذين يصنعون تغييرات إيجابية في كل سنة.

وتهدف المؤسسة الوطنية للنفط إلى زيادة الإنتاج إلى 1.5 مليون برميل يوميًا خلال عام 2020، لتصل على المدى الطويل إلى 2.1 مليون برميل من النفط يوميا و3.5 مليار قدم مكعب قياسي من الغاز في اليوم بحلول عام 2024.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى