مساعد الخارجية الصيني: نرفض استخدام الأسلحة الصينية في الاعتداء على المدنيين

الخارجية الليبية تطالب الصين باتخاذ موقف من استخدام طائرات مسيرة مصنعة في الصين

أخبار ليبيا 24

أكد مساعد وزير الخارجية الصيني تشن شياو دونغ، رفض بلاده استخدام الأسلحة المصنعة في بلاده في الاعتداء على المدنيين والأهداف المدنية، مجددا استعدادهم للتعاون في ذلك، بحسب ما نشرت وزارة الخارجية الليبية.

وذكرت الخارجية الليبية، أن ذلك جاء خلال اجتماع وكيل الشؤون السياسية بوزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني لطفي المغربي مع مساعد وزير الخارجية الصيني تشن شياو دونغ، اليوم الثلاثاء بالعاصمة الصينية بكين، في إطار التشاور السياسي بين البلدين.

وطالب المغربي، الحكومة الصينية باتخاذ موقف من استخدام قوات الجيش طائرات مسيرة مصنعة في الصين تزوده بها دولة الإمارات في عدوانها على طرابلس، مطالبا بدعم صيني من خلال عضويتها في مجلس الأمن للعمل على وقف العدوان وعودة القوات المعتدية إلى أماكنها قبل الرابع من أبريل، وفق تعبيره.

بدوره طالب تشن شياو دونغ، بتزويدهم بالأدلة المتوفرة لدى الجانب الليبي بشأن استخدام طائرات صينية حتى يتسنى لهم اتخاذ ما يلزم بالخصوص، مؤكدا دعم بلاده لحكومة الوفاق والوقوف معها باعتبارها الحكومة الشرعية، على حد قوله.

وأوضحت الخارجية الليبية، أن الاجتماع بحث سبل تطوير وتعزيز علاقات التعاون بين البلدين، بحضور مدير الإدارة الآسيوية، والقائم بأعمال السفارة الليبية في بكين.

وكانت وزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني، قد سلمت في منتصف أكتوبر الماضي القائم بأعمال السفارة الصينية، رسالة احتجاج على استخدام الطائرات الصينية المسيرة المباعة للإمارات لقصف المدنيين في طرابلس، مطالبة الصين بالتحقيق في الأمر، وفق نص بيان لها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى