سيّالة يجتمع مع غوتيرس لإيجاد مخرج للوضع في ليبيا

الاجتماع تطرق لجهود عقد مؤتمر برلين الدولي

35

أخبار ليبيا24

اجتمع وزير الخارجية والتعاون الدولي المفوض بحكومة الوفاق، محمد الطاهر سيالة، يوم الإثنين، في نيويورك، مع أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيرس.

 وتركز الاجتماع حول تطورات الوضع الميداني والإنساني، في ليبيا وتحديدًا طرابلس، كما جرى التطرق إلى الجهود التي يقوم بها حاليا مبعوث الأمين العام إلى ليبيا، غسان سلامة، لوقف العمليات العسكرية والعودة إلى الحوار.

وجرى خلال الاجتماع التطرق إلى مؤتمر برلين والتحضيرات المتعلقة به التي يقوم بها المبعوث الأممي.

وكان سيالة قد حدد خلال جلسة مجلس الأمن الدولي بنيويورك، ستة عناصر اعتبرها أساسية لنجاح أي جهود ترمي لإيجاد حل للأزمة الليبية.

وتضمنت العناصر الستة “ضرورة انسحاب القوات المعتدية (الجيش الوطني) إلى مواقعها السابقة قبل 4 أبريل الماضي، وهو تاريخ بدء عملية تحرير طرابلس، بدون شروط مسبقة.

وشمل العنصر الثاني “تأسيس آلية مراقبة دولية بإشراف الأمم المتحدة، يصدر مجلس الأمن قرارا بشأنها”، فيما تمثل العنصر الثالث، في “إلزام الدول المتورطة في الشأن الليبي بالكف عن أية أعمال تؤدي إلى إجهاض الجهود الوطنية والدولية الساعية إلى إحلال السلام”.

وتضمن العنصر الرابع، “مواجهة شواغل الدول المتعلقة بليبيا وخاصة فيما يتعلق بالإرهاب”، فيما تضمن العنصر الخامس “ضرورة التأكيد للجميع بضرورة إنهاء هذه المرحلة مع الاستحقاقات التي ستكون محل تفاوض بين الليبيين في مؤتمر وطني جامع، للاتفاق حول القواعد التي بموجبها سيتم تنظيم الانتخابات البرلمانية والرئاسية في أقرب وقت ممكن”.

أمّا ما يتعلق بالعنصر السادس، فقد طالب سيّالة بضرورة “إشراك جميع الدول ذات العلاقة بالملف الليبي في مؤتمر برلين (بألمانيا) وخاصة دول الجوار، حتى يمكن الوصول إلى اتفاق ملزم بعدم قيام هذه الدول بأية إجراءات من شأنها تقويض الجهود المحلية والدولية لحل الأزمة الليبية”.

المزيد من الأخبار