جهودٌ لامتناهية لرصد العناصر المتشددة الحاملة لمشاريع إرهابية

إيقاف أحد المتطرفين الموالين لـداعش بالمغرب كان يرويج للفكر المتطرف

أخبار ليبيا 24 – آراء

لقد نشأ تنظيم داعش الإرهابيّ على أفكارٍ متشدّدة ومتطرّفة ادّعى القادة والعناصر أنّها تنبع من الدين الإسلاميّ تطبيقًا لتعاليمه وقيمه.

و بدأ التّنظيم في أوائل انتشاره بجمع عناصر له في البلدان الّتي تواجد فيها بدءًا من سوريا والعراق وصولًا إلى بلاد شمال أفريقيا مثل ليبيا، والمغرب، وتونس، والجزائر، وغيرها.

كان العناصر ينتشرون في المناطق السكنيّة ويدخلون المساجد حيث راحوا ينشئون الشّباب على أفكار التّنظيم وتعاليمه وكأنّهم غسلوا أدمغتهم لدرجة أنّهم باتوا مقتنعين بأنّ التّنظيم الإرهابيّ داعش هو كيان يستحقّ أن ينضمّ إليه الفرد حتّى يضمن حياةً تتسم بالرفاهة والطّاعة والسكينة.

لقد تعششت الأفكار الداعشيّة في نفوس العناصر وبات من الصّعب التخلّي عنها أو رفضها، إذ كان العناصر ينفّذون تعاليم قادتهم من دون تذمّر أو تساؤل، وكانت تربط بينهم ثقة عمياء طالما ما أودت بالعناصر إلى طريقٍ مسدود متمثّل بالاعتقال أو الموت.

عندها يكون الأوان قد فات ليستوعب العناصر أنّهم ما كانوا سوى كبش محرقة بين أيدي القادة يستخدمونهم لتحقيق أهداف التّنظيم من دون الاكتراث لهم ولا لحياتهم أو الثّمن الّذي قد يدفعونه فداء التّنظيم.

ففي إطار الجهود المبذولة من أجل رصد العناصر المتشددة الحاملة لمشاريع إرهابية في المغرب، أعلن المكتب المركزي المغربي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أنّه تمكن من إيقاف أحد المتطرفين الموالين لـداعش يبلغ من العمر 31 سنة، وينشط بمدينة كلميم (جنوب البلاد). وهذا المشتبه به كان يقوم بالترويج والإشادة للفكر المتطرف الداعشيّ عبر تطبيقات وبرامج إلكترونية خدمة لأجندة هذا التنظيم الإرهابي.

وأسفرت العمليّة عن حجز الكثير من الأجهزة الإلكترونية والجوالات وأسلاك كهربائية، كان المعتقل يستخدمها للتخطيط لعمليّات إرهابيّة في المملكة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ المغرب تمكّن في خلال العام الحالي من تفكيك 13 خلية إرهابيّة، كانت تعدّ لارتكاب أعمال إجراميّة، تستهدف أمن وسلامة المملكة أو الدول المجاورة، وتجنّد شبابًا مغاربة للقتال في المناطق التي تنشط فيها الجماعات المتشددة.

إنّ هذه الجهود المبذولة من أجل رصد العناصر المتشددة الحاملة لمشاريع إرهابية، لجأت إليها العديد من الدّول في شمال أفريقيا بغية تطهير البلاد من داعش والإرهاب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى