الغرياني يكشف ضعف حكومة الوفاق ويحذّر من فرار مسؤوليها للخارج

الغرياني ينتقد الزيارات الخارجية لمسؤولي حكومة الوفاق ويصفها بـ "الفسحة"

أخبار ليبيا24

كشفت تصريحات أدلى بها المفتي المعزول الشيخ الصادق الغرياني حالة الضعف التي تمر بها حكومة الوفاق ومجلسها الرئاسي أمام الجيش الوطني الليبي.

وأعرب  الغرياني، في لقاء على قناة التناصح، يوم الأربعاء، عن استنكاره من ضعف تعامل حكومة الوفاق والمجلس الرئاسي تجاه الوضع الراهن الذي تشهده العاصمة طرابلس، مشيرًا إلى أنه لم يترك وسيلة إلا وخاطب بها الحكومة والرئاسي والوزراء. وقال، “حملناهم المسؤولية على تضييع البلاد، حتى بتنا لم نعلم من الذي معنا ومن الذي علينا”.

كما استنكر الغرياني الجولات الدولية التي يقوم بها المسؤولين في حكومة الوفاق ومجلسها الرئاسي والتي على رأسها الزيارات المتكررة لرئيس المجلس فائز السراج إلى لندن.

وفي هذا الصدد، قال الغرياني: “المسؤولين يتفسحون مرة في أمريكا ومرة في بريطانيا وفرنسا وكل ما يقومون به هو مجرد تصريحات وبيانات. هذا الكلام لا معنى له ولا فائدة منه والبلد تضيع منذ سبعة أشهر”.

وتساءل الغرياني عن الاستفادة المرجوة من الزيارات الدولية لمسؤولي حكومة الوفاق وبياناتهم، حيث قال: “ما الذي استفدناه من هذا الكلام. اتقوا الله فينا. لابد من مسائلة حقيقة؛ فمن لم يستطع أن يقود البلاد فعليه أن يتركها لغيره. ماذا ينفع الاستنكار. ماذا ينفع استنكار وزير الداخلية ماذا ينفع استنكار الرئاسي، لم ينفعنا شيء”.

وحذّر الغرياني، من ضياع البلاد والندم عليها، وفرار مسؤولي حكومة الوفاق. وقال: “إن من لديهم أموال سيهربون للخارج هم وأبنائهم”.

وأضاف، واصفًا الضعف الذي تمر به حكومة الوفاق، “ليس لديهم القدرة حتى الآن على أن يتكلموا أو يقطعوا علاقاتهم حتى مع بعض الدول مثل الإمارات. إنها حكومة ميتة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى