بنسودا: وجود تقدما في تحقيقات بشأن توقيف متورطين في جرائم حرب بليبيا

المدعية العامة تجدد دعوتها لتسليم سيف الإسلام والورفلي والتهامي

20

أخبار ليبيا 24

أكدت المدعية العامة لمحكمة الجنايات الدولية فاتو بنسودا، وجود تقدما في التحقيقات التي تجريها المحكمة لتطبيق مذكرات توقيف بحق المتورطين بارتكاب جرائم حرب في ليبيا.

وشددت بنسودا في إحاطتها حول الوضع في ليبيا التي قدمتها إلى مجلس الأمن الدولي اليوم الأربعاء، على أن المحكمة لن تتردد في إصدار مذكرات توقيف إضافية بحق مرتكبي الجرائم وتعمل ضدهم بشكل فعال، على حد قولها.

وجددت بنسودا، مطالبة محكمة الجنايات للسلطات في ليبيا إلى تسليم ثلاث شخصيات مطلوبة لدى المحكمة وهم سيف الإسلام القذافي ومحمود الورفلي والتهامي خالد لمحاسبتهم على الجرائم التي ارتكبوها، وفق قولها.

وقالت بنسودا: إن “قيادة الجيش الوطني لا ترغب بتسليم محمود الورفلي وقامت بترقيته ونحن مازلنا نطالب بتسليمه رفقة كل من التهامي خالد وسيف الإسلام القذافي”، مشيرة إلى أن جميعهم متهمون بجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

طعن في التهم

وأضافت بنسودا، أن سيف الإسلام القذافي طعن في التهم الموجهة إليه وتم رفض الطعن، ثم قدّم استئناف تنظر فيه دائرة الاستئناف، لافتة إلى عدم تطبيق مذكرات التوقيف التي تتشكل من التهامي خالد ومحمود الورفلي.

وحثت بنسودا، القائد العام للجيش الوطني خليفة حفتر على تسليم الورفلي لمحاسبته على الجرائم التي ارتكبها، كما حثت السلطات الليبية على تسليم التهامي خالد وسيف الإسلام ليتم تقديمهما للعدالة، مؤكدة على الحاجة لجهود دولية لكسر دوامة الإفلات من العقاب وتجنب حدوث جرائم في ليبيا.

وأعربت المدعية العامة لمحكمة الجنايات الدولية، عن استيائها من استمرار انتهاكات حقوق الإنسان والإفلات من العقاب في ليبيا.

وأشارت فاتو بنسودا، إلى عملية التفجير التي استهدفت البعثة في بنغازي وتصفية عدد من جنود الجيش في غريان وعمليات القصف العشوائي لمطار معيتيقة ومركز المهاجرين بتاجوراء، منوهة إلى تقارير حول استمرار انتهاكات حقوق الإنسان في مراكز الإيواء في ليبيا.

التهامي والورفلي

وكانت المحكمة الجنائية الدولية، قد أمرت في أبريل 2017 باعتقال الرئيس السابق لجهاز الأمن الداخلي الليبي التهامي محمد خالد، متهمة إياه باشتباهه بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية لدوره في قمع المعارضة إبان حكم معمر القذافي.

وأوضحت المحكمة، أن القضاة أقروا المذكرة الصادرة في 2013 بحق التهامي في تهم منها التعذيب والاضطهاد وذلك بناء على طلب من المدعية العامة للمحكمة فاتو بنسودا.

وفي 15 أغسطس 2017، أصدرت محكمة الجنايات مذكرة اعتقال بحق الضابط بقوات الصاعقة محمود الورفلي، متهمة إياه بارتكاب جرائم حرب في بنغازي، لتجدد المدعية العامة للمحكمة الجنائية في 13 سبتمبر من العام ذاته دعوتها باعتقال الورفلي فوراً، وتقديمه إلى المحكمة.

وأمر القائد العام للقوات المسلحة  الليبية خليفة حفتر، في شهر يوليو المنصرم بترقية الضابط العسكري محمود الورفلي من رتبة رائد إلى مقدم.

المزيد من الأخبار