مؤكدًا أحقيتهم بتحسين أوضاعهم.. عبد الجليل يناشد الموظفين بالجامعات لإنهاء اعتصامهم

إنهاء الاعتصام لكي يتمكن الطلبة من الالتحاق بجامعتهم والبدء في دراستهم

أخبار ليبيا 24 – متابعات

ناشد وزير التعليم بحكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، عثمان عبد الجليل، الموظفين العاملين بالجامعات الليبية، إنهاء الاعتصام الذي يقومون به والالتحاق بأعمالهم في أجل أقصاه يوم الأحد المقبل الموافق للثالث من نوفمبر المقبل .

عبد الجليل أكد في بيان له، أن هذا يأتي خدمة للصالح العام، كي يتمكن الطلبة من الالتحاق بجامعتهم والبدء في دراستهم، مشيدًا بجهود الموظفين العاملين بالجامعات الليبية التي يبذلونها لتسيير العمل اليوم، ومؤكدًا تفهمه الكامل لمطالبهم في تحسين أوضاعهم المعيشية وزيادة مرتباتهم.
وفي ختام البيان، أعرب عبد الجليل عن آماله، بمتابعة التحاق الموظفين بأعمالهم وفق الموعد المحدد آنفًا، وإحالة تقرير مفصل بالخصوص في الرابع من نوفمبر.

وقررت كل من نقابتي أعضاء هيئة التدريس والموظفين بمؤسسات التعليم العالي، استمرار الإضراب، حتى يتم تحقيق مطالبهم، موضحين أن ذلك يأتي تأكيدًا على قرار النقابة العامة لأعضاء هيئة التدريس بمؤسسات التعليم العالي رقم “1” للعام الجاري.

وتابعت النقابتين في بيانهما المشترك، أن أي خرق للإضراب من أي مؤسسة أو عضو هيئة تدريس سيتم تطبيق اللوائح المنصوص عليها بالنظام الأساسي لردع المخالفين .

وأضاف البيان أن مطالب النقابة العامة لأعضاء هيئة التدريس والموظفين تتفق مع مطالب نقابة المعلمين في ليبيا، بإقالة عثمان عبد الجليل، مؤكدًا استنكار سياسة التهديد والوعيد .

ولفتت نقابتي أعضاء هيئة التدريس والموظفين، إلى ضرورة فصل التعليم العام، عن التعليم العالي، كونه يعد أمرًا ضروريًا للتقليل من الإرباك الذي تمر به الوزارة، مُحذرين رؤساء الجامعات والكليات التقنية والمعاهد العليا من المساس بحرمة العمل النقابي، مؤكدين أن النقابة العامة ستتخذ الإجراءات الكفيلة بحماية حقوق منتسبيها، وأنها سترفع سقف المطالب بالمطالبة برحيل رؤساء الجامعات والكليات التقنية والمعاهد العليا الذين يمارسون العسف والتهديد والوعيد ضد الشريحة المذكورة.

وفي ختام البيان، لفتت نقابتي أعضاء هيئة التدريس والموظفين بمؤسسات التعليم العالي إلى أن مطالبهما تنبع من المطالبات المتكررة لهذه الشرائح العاملة بقطاع التعليم، لتحسين أوضاع منتسبيها لينعکس إيجاباً على معدلات الأداء بهذا القطاع المهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى