سلامة يكشف عن عقد ثلاث اجتماعات تحضيرًا لمؤتمر برلين

سيخرج عن القمة لجنة لمتابعة تنفيذ مقرراتها وهذا ما يوفر فرص نجاح هذه المؤتمر

أخبار ليبيا 24 – متابعات

قال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا، غسان سلامة، إنه ووزير الخارجية الألماني والوفد المرافق لهما، تمكنوا من إعطاء رئيس المجلس، فائز السراج، صورة عن التقدم الذي تم التوصل إليه في مسيرة مؤتمر برلين المزمع عقده بداية الشهر المقبل.

وأوضحت البعثة الأممية، في بيان لمكتبها الإعلامي على فيسبوك، أن سلامة أكد في إيجاز صحفي له مع وزيري الخارجية بحكومة الوفاق ووزير الخارجية الألماني، عقب لقاء السراج، أن مسيرة مؤتمر برلين جادة وتهدف لترميم الموقف الدولي الذي وصفه بـ”المتصدع”، مشيرًا إلى أن هذا ما تطوعت الحكومة الألمانية لمساعدة البعثة به.

سلامة أضاف: “عقدنا ثلاث اجتماعات متتالية ومعمقة والاجتماع المقبل خلال الأسابيع القادمة، ضمن مسيرة برلين التي ستكلل بقمة تؤيد المبادئ التي توصلنا إليها عبر التفاوض مع مختلف الأطراف”.

وتابع: “كما سيخرج عن القمة لجنة لمتابعة تنفيذ مقرراتها وهذا ما يوفر فرص نجاح هذه المسيرة”.

وكان رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، استقبل الأحد، بمدينة زوارة وزير الخارجية الألماني هايكو ماس ووفدًا مرافقًا له قادماً من تونس، لعرض التفاصيل المتعلقة بمؤتمر برلين المزمع عقده لإيجاد حل للازمة الليبية، وذلك بحضور المبعوث الأممي إلى ليبيا، غسان سلامة.

وأوضح وزير الخارجية الألماني، أن دعوة الأعضاء الدائمين بمجلس الأمن الدولي تأتي ليكون هناك التزام من المجلس بما يتم التوصل إليه، وأن هناك دول دعيت للاطمئنان على وقف الإمدادات العسكرية لليبيا، وترسيخ مبدأ عدم التدخل، مؤكدًا على أهمية وقف إطلاق النار كأساس لنجاح المؤتمر.

وبنهاية الاجتماع، عقد وزيري خارجية حكومة الوفاق محمد سيالة وألمانيا والمبعوث الأممي مؤتمرًا صحفيًا، تحدثوا خلاله عن نتائج الاجتماع، مؤكدين أن الحل لن يكون إلا سياسيًا، مُستبعدين الحل العسكري للازمة الليبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى