لأنها أدركت حقيقة الأزمة .. امغيب: روسيا رفضت توريد أسلحة للسراج

موسكو كانت لديها صورة مغلوطة عن الأوضاع في ليبيا لكن سرعان ما تم تغيير وجهة نظرها

أخبار ليبيا 24 – خاص

اعتبر عضو مجلس النواب، سعيد امغيب، أن روسيا أدركت حقيقة الصراع والأزمة الليبية عقب عملية “طوفان الكرامة” التي أطلقتها قوات الجيش، في الرابع من أبريل الماضي، لـ”تحرير طرابلس من الإرهابيين”.

امغيب أشار ، في تصريحات صحفية إلى موسكو التي كانت لديها صورة مغلوطة عن الأوضاع في ليبيا، لكن سرعان ما تم تغيير وجهة نظرها عقب انضمام شخصيات تنتمي لتيارات متطرفة في صفوف حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، بالإضافة إلى وجود عناصر من تنظيم داعش في المليشيات المؤيدة لهذه الحكومة.

وكشف عن أن روسيا رفضت التعاون مع حكومة الوفاق “الداعمة للإرهاب”، حيث رأت أن ليبيا ما زالت تحت البند السابع، وأن هناك حظرا على توريد الأسلحة إلى ليبيا، مبرزا أنها “مجرد حجة لرفع الحرج”.

واشترط عضو النواب، كي يتم سحب الاعتراف الدولي من المجلس الرئاسي المنصب من المجتمع الدولي، سيطرة قوات الجيش على طرابلس، أو ربما حصول الدول الداعمة لتنظيم الإخوان الإرهابي على موقف دولي موحد بديل عن هذا المجلس، وهذا ما استبعده مجلس النواب.

وأوضح أن قوات الجيش، مكلفة بمحاربة الإرهاب وتفكيك ونزع سلاح المليشيات وكل التنظيمات غير النظامية، لافتا إلى أن قوات الجيش، نفذت ما كلفت به على أكمل وجه في بنغازي ودرنة والموانئ النفطية ومدن الجنوب الغربي، كما تستكمل المرحلة الأخيرة من عملية “تحرير طرابلس”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى