في رسالة جديدة للرئاسي .. عبد العزيز : إذ لم تستطيعوا حسم المعركة فاعتذروا وسيأتي من يحسمها

من حسم المعركة مع القذافي مازالوا يتنافسون بغبار تلك الأيام

أخبار ليبيا 24 – خاص

هاجم عضو المؤتمر الوطني السابق، والقيادي في حزب العدالة والبناء محمود عبدالعزيز، اليوم السبت، حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، لعدم قدرتها على حسم معركة طرابلس.

 عبد العزيز طالب في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أعضاء الرئاسي بالاعتذار عن مناصبهم إذا لم يستطيعوا حسم المعركة، مؤكدًا أنه سيأتي من يحسمها.

وقال : “من حسم المعركة مع القذافي مازالوا يتنافسون بغبار تلك الأيام”.

عبدالعزيز أضاف: أنانية الرئاسي وعدم توافقهم مع من يدافعون عن طرابلس وتوحيد الجبهات الداخلية سوف يجرفهم ويجرفنا معهم.. رقدالين، الجميل، العجيلات، زليطن”.

وكان عبدالعزيز أبدى استغرابه من تواجد السراج في قمة “سوتشي” في روسيا بوفد ضخم جداً ولا يوجد في أجندة هذه السفرة أي اجتماع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين”.

واعتبر هذا الأمر بأنه “فضيحة دبلوماسية” ومن العيار الثقيل، مشددًا على ضرورة أن يتم فيها إقالة وزير الخارجية محمد سيالة والطاقم الذي معه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى