مفوض السلم بالاتحاد الأفريقي : لايمكن تنظيم مؤتمر برلين في غياب دول الجوار

كاشفًا مُعاناة هذه الدول من الوضع السياسي والعسكري في ليبيا

أخبار ليبيا 24 – متابعات 

أكد مفوض السلم والأمن بالاتحاد الإفريقي، إسماعيل شرقي، أنه يصعب تنظيم مؤتمر برلين حول الأزمة الليبية، وسط غياب البلدان المجاورة لها.

شرقي قال، على هامش فعاليات القمة “الروسية – الإفريقية”، في مدينة سوتشي، أنه من غير المعقول استبعاد كل جيران ليبيا كـ”تشاد والسودان والنيجر وتونس والجزائر ومصر”، من مؤتمر برلين المرتقب، لافتًا إلى أنه يجب دعوة هذه الدول في أي مؤتمر، لأنهم يعانون من هذا الوضع أيضًا، حسبما ذكر موقع “أردوبوينت” .

وتستضيف مدينة سوتشي الروسية، اليوم الخميس الموافق للرابع والعشرين من أكتوبر الجاري، قمة “روسيا – أفريقيا” تحت الرئاسة المشتركة لكل من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، رئيس الاتحاد الأفريقي، ورئيس روسيا الاتحادية فلاديمير بوتين، بحضور قادة جميع دول القارة الإفريقية، بالإضافة إلى رؤساء كبرى التجمُعات والمنظمات الإقليمية الفرعية.

ومن ناحية أخرى، من المقرر أن تستضيف ألمانيا مؤتمرًا دوليًا سيعقد في برلين حول ليبيا، سيتم تنظيمه مطلع الشهر المقبل، في محاولة التوصل إلى حل دبلوماسي للأزمة الليبية.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أمس الأربعاء، في مدينة سوتشي الروسية، التقى نظيره الروسي فلاديمير بوتين، على هامش مشاركته في فعاليات المنتدى الاقتصادي الأفريقي الروسي.

وذكر المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية، السفير بسام راضي، في بيان له، أن الرئيسين السيسي وبوتين، استعرضا بعض القضايا الإقليمية والدولية وتبادلا وجهات النظر بشأن عدد من النزاعات القائمة في منطقة الشرق الأوسط، وفي مقدمتها تطورات الأزمة الليبية، والمسألة السورية، وكذلك القضية الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى