بعد توجيه الاتهامات لهم…نواب الجنوب يردون على تصريحات الثني

أخبار ليبيا24

خلال لقاء لرئيس الحكومة الليبية المؤقتة عبدالله الثني تحدث عن مواضيع عدة بين أوضاع الجنوب الليبي حيث قال :”إن نواب الجنوب لايمثلون الجنوب”.

وكشف الثني خلال لقاء متلفز على “قناة ليبيا” :”أن بعض نواب الجنوب تقاسموا مبلغ 30 مليون دينار، مع شخص يدعى مصطفى كنونو كرئيس للجنة الأزمة وتم صرف 15 مليون دفعة أولى، ومن ثم الدفعة الثانية، أين صرفت هذه الأموال”.

وأضاف رئيس الحكومة :”شكّلنا لجنة لأزمات الجنوب برئاسة عبدالرحمن الاحيرش رفضوا وقالوا إنهم رشحوا شخص من قبلهم وهو مصطفى كنونو واستلموا مبلغ الـ 30 مليون ولم يقدموا أي شيء لأهل الجنوب”.

مصباح أوحيدة

وأكد الثني :”أنا لست مستعدًا لإعطاء سيارات شرطة تم العثور عليها في تشاد النيجر،وبإمكانكم تشكيل لجنة والتفتيش على السيارات التي تم تسليمها”.

وقال رئيس الحكومة :” لاتوجد إرادة صادقة من أهل الجنوب، وأقولها أنتم ماعندكمش رجال”.

وفي رده على هذه التصريحات قال عضو مجلس النواب عن المنطقة الجنوبية مصباح أوحيدة :”بعد تصريحات أو بالأحرى الاتهامات من قبل رئيس الحكومة عبدالله الثني عليه إظهار الحقائق بالمستندات تحت قبة مجلس النواب في جلسة رسمية”.

وأضاف أوحيدة عبر حسابه الرسمي على “فيسبوك” :”سنكون في الموعد بخصوص التجاوزات والأموال التي أعطيت للجان الأزمة المتتالية من قبل موظفيه الذين من المفترض أنه مسؤول عليهم مباشرة وفق القانون”.

صالح قلمة

ومن جهته، قال عضو مجلس النواب عن الجنوب أيضًا صالح قلمة مخاطبًا الثني :”أتحداك أنت وحكومتك ومصطفى كنونو أن تنشروا كل درهم من الأموال التى تم تخصيصها للجنوب من طرفكم من أول 10 مليون إلى آخر 200 مليون وبالتفصيل حتى يعرف الجميع أين ذهبت تلك الأموال ولمن صرفت بالتحديد باعتبار أنكم المسؤول الأول والأخير عن صرفها”.

وتابع قلمة :” أرجوا منك عندما تخرج على الإعلام فى المرة القادمة أن تبتعد عن بعض المصطلحات مثل مصطلح بعض المبهم ومصطلح قالوا لى وأن تكون شجاع ولديك أدلة وأن تسمى الأشياء بمسمياتها وبعدها لكل حادث حديث”.

وختم عضو مجلس النواب من خلال حسابه على “فيسبوك”  :”أما محاولة إلقاء التهم بالفساد والسرقة بهذه الطريقة فهذا أمر غير مقبول سواء كان منك ولا من غيرك مع احترامى لك”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى