أخبار سيئة لداعش تأتيهم من ليبيا..”أفريكوم” غاراتنا للقضاء على “داعش”

129

أخبار ليبيا 24 – خاص

يتأزم يوماً تلو الآخر وضع الإرهابين في ليبيا ؛ فبعد طردهم من المدن بفضل التحام المدنيين بالقوات المسلحة لإبادتهم مما أدى إلى هروبهم إلى الصحراء، هاهي القيادة الأمريكية الأفريقية “أفريكوم” تُلاحقهم في عمق الصحراء للقضاء على ما تبقى من شتاتهم.

القيادة الأمريكية الأفريقية “أفريكوم” أكدت أن مقاتلاتها استهدفت المقاتلين الإرهابيين في ليبيا بضربة جوية بالتنسيق مع الحكومة الليبية للوفاق الوطني.

هذا التأكيد الذي أتى في شكل غارة جوية نفذتها مقاتلات “أفريكوم” على جحور داعش في مرزق ، و الثاني من نوعه بعد خمس أيام فقط من غارة أولى أودت بحياة 8 إرهابيين.

مجدداً، “أفريكوم” أعلنت اليوم الأربعاء أن مقاتلاتها نفذت غارة جديدة مساء 24 سبتمبر على جحور الإرهابيين بالقرب من مدينة مرزق الليبية الواقعة في الجنوب أودت بحياة 11 إرهابي هذه المرة ؛ ليرتفع عدد من اصطادتهم مقاتلات “أفريكوم” إلى 19 إرهابي في غضون خمس أيام.

“أفريكوم” في بيان لها اليوم الأربعاء أكدت أن هذه الغارة التي تمت بالتنسيق مع حكومة الوفاق الوطني ، نفذت للقضاء على إرهابيي داعش وحرمانهم من القدرة على شن هجمات على الشعب الليبي.

من جانبه ، الجنرال “ويليم جايلر” مدير العمليات في “أفريكوم” قال :”هذا الجهد يدل على تصميم الولايات المتحدة و شركائها الليبيين على حرمان الإرهابيين من ملاذ آمن في ليبيا”.

وأكدت القيادة الأمريكية في أفريقيا مواصلة دعم الجهود الدبلوماسية الرامية إلى تحقيق الاستقرار السياسي في ليبيا و تعطيل المنظمات الإرهابية التي تهدد الاستقرار الإقليمي.

المزيد من الأخبار