شكري يؤكد رصد مواقع على الحدود لتسليم الأسلحة للميليشيات الليبية

وجود السلاح في يد المليشيات الليبية أمر خطير

أخبار ليبيا 24 – متابعات

نفى وزير الخارجية المصرية، سامح شكري، دخول بلاده، في الشأن الليبي، رغم نفاذ عناصر إرهابية عبر الحدود بين البلدين، مؤكدًا رصد وتصوير مواقع تسليم أسلحة لمليشيات ليبية.

ووصف شكري، في حوار مع قناة العربية السعودية، وجود السلاح في يد المليشيات الليبية بالأمر الخطير.

وكان البيت الأبيض، أعلن أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، التقي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وذكر البيت الأبيض في تغريدة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أن السيسي وترامب ناقشا الصراع في ليبيا، وأكدا مُجددًا التزامهما بدعم تطوير حكومة موحدة وديمقراطية في ليبيا.

يشار إلى أن المتحدث باسم رئاسة الجمهورية المصرية، السفير بسام راضي، أكد في بيان له، أن لقاء السيسي وترامب، شهد بحث عدد من الملفات الإقليمية، خاصة الوضع في كل من ليبيا وسوريا واليمن، فضلاً عن القضية الفلسطينية وسبل إحياء عملية السلام.

وتابع أن ترامب شدد على حرص الإدارة الأمريكية على تفعيل أطر التعاون الثنائي المشترك، وتعزيز التنسيق والتشاور الاستراتيجي القائم بين البلدين، وتطويره خلال المرحلة المقبلة، لاسيما في ضوء الدور المصري المحوري بمنطقة الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى