عقيلة صالح يثني على طبرق ويؤكد على ضرورة حل أزماتها

لم يحدث لنا ما حدث للمؤتمر الوطني في طرابلس

287

أخبار ليبيا24-خاص

أجرى رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح اليوم الإثنين زيارة إلى مقر بلدية طبرق للوقوف على المعوقات التي تواجه المدينة.

وقال عقيلة صالح في لقاء خاص مع أخبار ليبيا 24 إن “سبب زيارتي لبلدية طبرق هو تقديراً لهذه البلدية التي احتضنت مجلس النواب منذ عام 2014؛ فهي المدينة الحامية والحارسة لمجلس النواب طيلة الخمس سنوات الماضية”.

وأكد أن “مجلس النواب وأعضائه لم يتعرض خلال هذه السنوات لأي مضايقات أو تهديد”.

وقال: “لم يحدث لنا ما حدث للمؤتمر الوطني في طرابلس، الذي تعرض لأكثر من 250 اختراق وتعد على مقره وأعضائه”.

وأضاف، “هذا لم يحدث لمجلس النواب في طبرق ولم يتم الاعتداء على أحد أعضائه”، مشيرًا إلى أن طبرق من حيث المبدأ لها موقف تاريخي ووطني في احتضان هذه المؤسسة التشريعية.

وأفاد عقيلة صالح، أن زيارته تأتي للاطلاع على ما يجري في طبرق، وتأكيداً على اجتماعنا بالقبة مع المجلس التسييري للبلدية وعدد من الحكماء.

وأوضح، أن المجلس التسييري قدم لرئاس المجلس الاحتياجات الضرورية التي من أبرزها نقص في المياه.

وقال، “للأسف؛ فقد علمت أن سعر سيارة المياه في طبرق قد وصل لأكثر من 200 دينار. هذا الأمر لا يطاق”.

وأضاف، “على الفور اتصلت برئيس مجلس الوزراء ووزير الحكم المحلي وهيئة المياه والكهرباء وقد استجابوا جميعاً لمشاكل مدينة طبرق وتواصلوا مع رئيس المجلس التسييري وقد أرسل رئيس مجلس الوزراء لجنة لتقييم وحصر ما تحتاجه مدينة طبرق ووعد بتنفيذها وفعلاً بدأ التنفيذ”.

وأكد، أن زيارته لبلدية طبرق من ضمن اهتماماته بمتطلبات المواطنين في كل أنحاء ليبيا، كما أكد على متابعة متطلباتها بكل جدية.

وأشار إلى أنها متطلبات حقيقية تستحق موقفًا شخصياً من قبله باعتباره رئيسًا لمجلس النواب.

 

.

 

 

المزيد من الأخبار