مؤكدة عدم التزامها بالهدنة.. قوات البركان تكشف عن استخدام أسلحة متطورة خلال المعارك القادمة

257

أخبار ليبيا 24

قال مصطفى المجعي الناطق باسم عملية مايسمي بـ”بركان الغضب” التابع لقوات حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، إن المقاتلون ازدادوا بمرور الوقت خبرة، وأصبح لديهم شبكة كبيرة من المعلومات الاستخباراتية التي تبنى عليها المعطيات في الميدان.

وأشار في حوار له مع فضائية “ليبيا الأحرار”، أمس الأربعاء إلى أن قوات بركان الغضب ستستخدم أسلحة متطورة خلال المعارك المقبلة لم تكن موجودة من قبل وسيتفاجأ الجميع بها.

واعتبر أن هذه الأسلحة ستقلب موازين القوى في الميدان، متوعدا بـ”العقاب”، ردا على مافعله مقاتلي “المجرم” يوم العيد.

ولفت المجعي إلى أن وفد البعثة الأممية الذي زار ترهونة برئاسة المبعوث الأممي لدى ليبيا، غسان سلامة، منع من دخول المدينة، مبينا أن هناك تناقض حول ماحدث هناك حيث أبلغه أحد أطراف البعثة أنهم لم يدخلوا المدينة بسبب التفجيرات التي استهدفت سيارتين تابعين للبعثة، وهناك طرفا آخر يؤكد أنهم قطعوا الزيارة بسبب موافقة خليفة حفتر على الهدنة.

ورفض تمديد الهدنة، واصفا البعثة بأنها “أضعف” من أن تقود هذه العملية، والفيصل هو الميدان وستشهد الأيام المقبلة على صدق ما نقول.

وحول خطوط إمداد الكرامة، أوضح أنهم يضيقون الخناق عليها، خاصة في المحور الجنوبي بالكامل، غير أن المساحات الصحراوية الشاسعة تمكنهم باستخدام الطيران ولاسيما المسير من تغطية هذه الطرق ولدى حفتر خبراء يعلمونه كيف يمد مقاتليه بالإمدادات عبر الشعاب والوديان، مؤكدا أن من يتسلل بالإمدادات لايستطيع أن ينتصر في المعركة وأن هذا الكلام محض “هراء”، حسب وصفه .

المزيد من الأخبار