إعلام يتبنى خطاب الكراهية..و سلامة يدعوه للكف عن غرس بذور الحقد

66

أخبار ليبيا24

يُستغل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي أحيانًا كثيرة في تأجيج الوضع في ليبيا خلال وقوع الاشتباكات المسلحة بين الحين والآخر، حيث كرست وسائل إعلامية عدة نفسها للعمل من هذا المنطلق وأصبحت كمن يقوم بسكب الزيت على النار.

لم تلتزم هذه الوسائل الإعلامية بأي مواثيق شرف ولا قوانين ولا عهود بل همها الوحيد هو الاستمرار على هذا النهج واختلاق أخبار مكذوبة وإشعال الفتن بين القبائل والمدن الليبية بخطاب كراهية مقيت.

وفي هذا الصدد ندد مبعوث أمين عام الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة بخطاب الكراهية والحقد في ليبيا الذي قال إنه يُنشر ويُبث على وسائل التواصل الاجتماعي والقنوات الفضائية.

و أكد سلامة أمس الإثنين خلال إحاطته أمام مجلس الأمن أن هذا الخطاب يؤجج أعمال العنف على الأرض.

وتابع المبعوث الأممي :”هنا أشير إلى أن مالكي ومحرري هذه المنشورات ومحطات التلفاز يستدعون إلى منصاتهم من يستخدمون لغة تحريض دنيئة وألفاظ بذيئة”.

وأشار سلامة إلى أن الملاك والمحررين يقومون ببث ونشر دعوات تحض على العنف والاغتيالات وتقوم كذلك ببث ونشر أخبار كاذبة للعالم، فيما تسمح بالتهجم الشخصي على الناس.

وحث المبعوث الأممي من قال إنهم مسكونين بالعداء والعداوة على الكف عن غرس بذور الحقد والبدء في التحدث وجهاً لوجه مع مواطنيهم.

المزيد من الأخبار